توتي: إسم ليفربول يجبرني على الإحترام وكلوب من ضمن الأفضل في العالم

share on:

امتدح أسطورة نادي روما، فرانشيسكو توتي فريق ليفربول قبل المواجهة المرتقبة التي ستجمع الريدز بذئاب العاصمة روما على ملعب آنفيلد غداً، الثلاثاء، ضمن ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

ونشرت  جريدة ’’ديلي ميل‘‘ الإنجليزية تصريحات توتي التي أدلى بها إلى موقع ليفربول الرسمي قبل أن يتقابل الفريقان التاريخيان ليكررا مباراة نهائي موسم 1983\1984 عندما حقق ليفربول اللقب على حساب روما.

وقال توتي: ’’عندما أفكر في إسم ليفربول، أشعر بالإحترام، فهو نادي كبير، جماهير كبيرة، ويمثل لنا نموذج يحتذى به‘‘.

وتابع بقوله: ’’على الرغم من النتيجة السلبية، لدي ذكريات جميلة من تلك المباراة في آنفيلد، الجو والشعور، وشغف المشجعين كان رائعا للغاية‘‘.

وتحدث عن ذكرى نهائي 19884 عندما خسر روما قائلاً: ’’في الواقع أفكر في هذا النهائي عندما خسرنا في 1984، إنها ذكرى سيئة، لأنه كان بإمكاننا أن نتجنب هذا التعادل (حيث لجأ الفريقين إلى ركلات الجزاء)‘‘.

وأتبع قائلاً: ’’لكن علينا أن نختار بين أفضل ثلاث فرق في أوروبا والأن سنواجه ليفربول‘‘

وأردف قائلاً: ’’لقد شاهدت العديد من مباريات ليفربول هذا الموسم، خاصة بسبب محمد صلاح الذي يلعب لهم الأن، فأنا أتابعهم باستمرار‘‘.

ثم أكمل بقوله: ’’خاصة بعد القرعة، على مدار الأيام القليلة الماضية كنت أشاهد مبارياتهم في دوري الأبطال، وحقيقةً أظن أن المباراة ستكون صعبة على كلا الفريقين‘‘.

واستطرد توتي للحديث عن صلاح: ’’أحياناً أتفاجأ بما يقدمه صلاح في موسمه الأول مع ليفربول، لكن عندما تنظر إلو الجودة التي يمتلكها الفريق، ولديهم يورجن كلوب، الذي في نظري أحد أفضل المدربين في العالم، لم أتفاجأ من هذا، فقد هيأوا له أفضل الظروف‘‘.

يذكر أن مباراة الإياب ستقام على ملعب الأوليمبيكو في اليوم الثاني من شهر مارس القادم.

تعليقات الفيس بوك