كأس القارات ستيديوم: فيديو..سبعة لقاءات لا تنسي من الذاكرة

share on:

قبل أيام من بدأ كأس القارات في نسخته الجديدة في روسيا هذا العام، نرجع بعجلة التاريخ للخلف لإلقاء الضوء علي سبعة لقاءات كانت الأبرز والأكثر إثارة في تاريخ البطولة الثانية للفيفا، لنلقي نظرة:

 

1- 1999: العتيبي ينهي أحلام المصريين!

بعد تعادلات ملحمية في أولي اللقاءات أمام كلا من بوليفيا والمستضيف المكسيك بنتيجة هدفين لكل فريق، ظن الجميع أن المنتخب المصري في طريقه للتأهل للدور النصف النهائي عبر بوابة المنتخب السعودي. فارق التوقيت وقلة التغطية التلفيزيونية وقتها جعل المصرييون يستيقظون يوم 29 يوليو علي كابوس، مرزوق العتيبي صاحب التسعة عشر عاما يسجل رباعية تاريخية ستقوده ليصبح هداف الدورة، والسعودية تفوز بخماسية قاسية تتأهل بها علي حساب الفراعنة للدور الثاني!

 

2- 1999: الشعب يصنع الفارق!

نستمر في المكسيك، لكن نذهب للمباراة النهائية. البرازيل، والتي إعتمدت علي مزيج من الفريق الذهبي الذي حل ثانيا في كأس العالم 98، ومزيج من فريق الشباب المتألق في كأس العالم للشباب في مصر قبلها بعامين، وبالتحديد رونالدينيو. الخصم؟ 110 ألف مكسيكي+ 11 لاعبا في ملعب الأزتيكا!  النتيجة: المكسيك تحقق إنتصارا تاريخيا علي البرازيل بأربعة أهداف لثلاثة لتحقق أول ألقابها علي الساحة العالمية!

 

 3- 2003:  وداعا مارك..

لقاء يحمل ذكريات ولحظات حزينة لعشاق كرة القدم. الكاميرون وكولومبيا تقابلا في نصف النهائي علي ملعب جيرلاند معقل ليون بحثا عن بطاقة التأهل للنهائي. نديفي تقدم مبكرا للأسود، لكن اللقطة الأبرز كانت لحظة سقوط مارك فيفيان فويه أرضا في في الدقيقة ال71 دون أي إلتحام، ليرحل عن عالمنا الأسد الكاميروني،مختارا أن يغادر من الملعب الذي صال وجال عليه كثيرا..

 

4- 2005: سيداتي آنساتي سادتي، نقدم لكم: أدريانو!

قدمت البرازيل كأس قارات مميزة وقتها، فرغم غياب الضلع الأبرز رونالدو في مربع الذهب البرازيلي، إلا أن أدريانو نجح في تعويض غياب الأخير، فتألق ونصب نفسه نجما للسامبا والبطولة ككل بيساره التي دكت شباك الجميع، لكن لحظته الأبرز كانت في النهائي الذي سحقت فيه البرازيل الغريم الأزلي الأرجنتين، معيدة ذكريات ال”Joga Bonita” عبر أدريانو الذي سجل ثنائية، كاكا ورونالدينيو.

 

5- 2009: “التعادل..التعادل ولكن!”

مرة أخري المنتخب المصري يصنع الحدث، هذه المرة أمام السامبا البرازيلية. فبعد بداية مخيبة وخجولة للفراعنة أمام كاكا ورفقائه، وتأخرهم بثلاثة أهداف لهدف، إستفاق المصريون في الشوط الثاني وحققوا تعادل في دقيقتين كان ليكون تاريخيا لولا يد المحمدي وقرارات هاورد ويب..

 

6- 2013: الساموراي يستلهم روح السامبا

4-3 هي من أكثر النتائج تكرارا في تاريخ بطولة كأس القارات عبر تاريخها، هذه المرة ظهرت في لقاء مثير جمع اليابان بإيطاليا في دور المجموعات. الساموراي تقدم علي الأتزوري بثنائية، لكن ضربة جزاء مثرة للجدل وجيوفينكو نجحوا أن يقلبوا الطاولة علي أحفاد الساموراي في واحدة من أمتع اللقاءات في تاريخ البطولة.

https://www.youtube.com/watch?v=eB-aORH02qs

 

7- 2013: نييمار يكتب بداية النهاية لسطوة الماتادور

نبقي في البرازيل، لكن نرحل لملعب الماراكانا التاريخي حيث قدم نييمار ورفاقه عرضا كرويا في النهائي أعطي أملا زائفا لمحبي السامبا قبل كأس العالم في عودة البرازيل لسابق مجدها. البرازيل سحقت المنتخب الإسباني بطل العالم وأوروبا بثلاثية نظيفة كانت بمثابة ناقوس الخطر لم ينتبه له الإسبان قبل كأس العالم.ز

 

تعليقات الفيس بوك