مسلسل الإعتزال دولياً مستمر في إيطاليا

share on:

أعلن ثلاثة من لاعبي المنتخب الإيطالي عن قرارهم بالإعتزال دولياً،مؤكدين أن مباراة السويد بالأمس هي نهاية المشوار بقميص الأزوري.

وكان المنتخب الإيطالي قد فشل في التأهل إلي كأس العالم للمرة الأولي منذ ستين عاماً،بعدما فشل الفريق في تحقيق الإنتصار علي نظيره السويدي في مباراة الإياب بالسان سيرو بعدما انتهت مباراة الذهاب في سولنا بفوز السويد بهدف دون رد.

اللاعبون الذين أعلنوا بشكل رسمي اعتزالهم اللعب دولياً هم كل من:دانييلي دي روسي نجم روما،وجورجيو كيليني وأندريا بارزالي مدافعي اليوفي.

وبذلك يلتحق اللاعبون الثلاثة بالقائد جانلويجي بوفون الذي أعلن انتهاء مسيرته الدولية مع المنتخب الإيطالي عقب انتهاء لقاء السويد مباشرةً،معرباً عن أسفه الشديد بعدم تأهل الأزوري للمونديال.

تعليقات الفيس بوك