معركة الهبوط المهمشة في الليجا

share on:


قد تكون معركة الفائز بلقب الدوري محسومة و لكن بالتأكيد لم تحسم بعد معركة الهبوط في الليجا ..


الليجا الإسبانية التي ينظر البعض لمدريد و برشلونة فيها و يتجاهلوا أغلب الفرق الأخري فيها و حيث يفرق الكبيرين مدريد و برشلونة في الترتيب فريق اخر و هو أتليتكو مدريد


و الكل يشتكي كل عام ان المنافسة متكررة علي لقب الدوري و لكن المنافسة الحقيقية الغائبة عن عيون الجميع هي منافسة المقاعد الأوروبية و الهبوط .. و وسط خضم المنافسات نحلل سويا معركة الهبوط في الليجا الإسبانية


نبدأ بتذكر الهبوط التاريخي لفريق ديبورتيفو دي لا كورونيا في 2011 عندما كان الفارق بينه و بين صاحب المركز ال 11 ثلاث نقط – أي النصف الثاني من الجدول – مما جعل الفريق يدفع الثمن و يهبط للدرجة الثانية



و أما في نهاية الموسم السابق , كانت الإثارة لآخر يوم , حيث تقابل سرقسطة مع خيتافي و بلد الوليد تقابل مع غرناطة في مباراة درامية , أما فياريال تقابل مع أتليتكو مدريد في المبارة الأخري … و بنظرة سريعة للحسابات الفوز كان السبيل الوحيد للبقاء لبلد الوليد و التعادل كافي لغرناطة أما فياريال كان التعادل يكفيه للبقاء أو الخسارة حتى إذا خسر أيا من سرقسطة أو بلد الوليد

و في ذلك اليوم عندما كان فياريال متخلفا بهدف و التعادل يسود مباراة بلد الوليد و غرناطة , و بعد فوز سرقسطة المستحق علي خيتافي و في الدقيقة ال 88 يتقدم تامودا لبلد الوليد من ركنية مشكوكة و تسود الأفراح الملعب .. ثم لم يلبث جماهير غرناطة أن شاركوا جماهير بلد الوليد الإحتفال في الملعب عندما علموا بخسارة فياريال …


هذا الموسم قد نقبل علي بضع من تلك الدراما مرة أخري و نسرد الفرص المختلفة للفرق من خلال تقلبهم في نتائج الموسم :

1) ريال مايوركا : بداية قوية ؟ نعم بـ 5 مباريات بلا خسارة و المباراة الخامسة بانتصار علي فالنسيا و خيل أن ذلك الموسم مميز فلم يلبث أن ذهب أدراج الرياح و بـ 6 مباريات انتهوا بـخسارة و 11 مباراة بلا مكسب يصبح وضع الفريق مهددا بلا شك


2) اسبانيول : بعد البداية المزرية في بداية الموسم و وجودهم في مناطق الهبوط و لكن بعد تعيين المدرب الجديد أجوري أصبح وضع الفريق أفضل و بدأ رحلة الصعود من مناطق الهبوط


3) الفريقين المتأهلين حديثا : ديبورتيفو دي لا كورونيا وضعه مزري في مؤخرة الجدول و سيلتا فيجو لا يبعد كثيرا عن الهبوط بفرق 3 نقاط عن ديبورتيفو .. فالمدرب هيريرا – مدرب سيلتا فيجو – يحظي بثقة مجلس الإدارة للنجاة من الهبوط , أما الوضع في ديبورتيفو العكس حيث تم إقالة اولترا و تعيين باسينسا و الوقت سيثبت أي من القرارات كانت صحيحة


4) اوساسونا و غرناطة : يلعبان لعبة الكراسي الموسيقية علي مراكز الهبوط و لكن إنتصار غرناطة في مباراة الذهاب يعطيه دفعة إضافية و نتائج كلا الفريقين الأخيرة تدعمهم بلا شك إلي المراكز الأمامية و تدعيم كلا التشكيلتين بانتقالات مؤثرة خلال فترة الانتقالات الشتوية


5) ريال سرقسطة : المعتاد علي معركة الهبوط و المتمرس فيها رغم خسارته و تراجعه إلي المراكز الخلفية و لكنه يظل منشغلا في السوق حتى يدعم تشكيلته بافضل اللاعبين حتى يستطيع النجاة في معركة البقاء


6) أتليتك بلباو : رغم بعدهم النسبي عن مناطق الهبوط و لكن سوء دفاع أتليتك بلباو الذي يعد الأسوأ مع دفاع ديبورتيفو لا يبقيهم في مأمن و المستوي السيء و بعده ذلك الموسم عن مناطق التأهل الأوروبي يدق ناقوس الخطر للفريق الباسكي


ماذا تتوقع أن يحدث في تلك المعركة المهمشة في الدوري تحت أضواء برشلونة و مدريد ؟

تعليقات الفيس بوك