نجم البرازيل وريال مدريد السابق في طريقه للسجن

share on:

يبدو أن قضية الدولي البرازيلي السابق روبينيو اقتربت من نهايتها بعد تصريحات داماريس ألفيس وزيرة حقوق الإنسان البرازيلية بشأن قضية الاعتداء الجنسي المتهم بها لاعب ريال مدريد وميلان السابق.

 

وتعود هذه الحادثة لعام 2013 عندما كان روبينيو في إيطاليا لاعباً في صفوف ميلان، لكن القضية بدأت عام 2017 وقام محامي روبينيو بتقديم استئناف للمحكمة لكن يبدو أن الأمور لم تسر كما أراد اللاعب.

 

وكان نادي سانتوس قد عرض على الجناح البرازيلي العودة للدوري المحلي في بلاده للمرة الثالثة في مسيرته لكن تورط صاحب ال36 عام في هذه القضية جعل مسؤولي النادي يتراجعون عن فكرة ضم روبينيو.

 

وصرحت الوزيرة البرازيلية أن السجن ينتظر روبينيو لأنه حتى لو قدم استئناف على حكم المحكمة فلن يتم قبوله لأنه متهم بالاعتداء الجنسي وهي الجريمة التي لن يجد مفر من تنفيذ عقوبتها وهي السجن لمدة قد تصل لتسع سنوات.

 

ويعتبر روبينيو واحد من نجوم منتخب السامبا حيث حمل قميص منتخب بلاده في 97 مباراة سجل خلالها 28 هدف.

تعليقات الفيس بوك