ميركاتو يوفنتوس.. بين رحيل مرتقب وعودة طال انتظارها

share on:

يستعد يوفنتوس لموسم انتقالات قوي ومُرتقب في الصيف القادم، من أجل الاستعداد للموسم الجديد، بالرغم من التوقف الحالي التي تعيشه الكرة في إيطاليا بسبب فيروس كورونا.

يوفنتوس مر بفترة صعبة خلال الموسم الحالي بسبب هبوط مستوى الفريق على فترات طويلة، وخسارة سباق المنافسة على الدوري الإيطالي أكثر من مرة، بالإضافة إلى الفارق البسيط في الوقت الحالي بين يوفنتوس ولاتسيو.

يحتل يوفنتوس المركز الأول في جدول الدوري برصيد 63 نقطة، بفارق نقطة واحدة فقط عن لاتسيو صاحب المركز الثاني.

تعرض يوفنتوس للهزيمة في مباراته أمام أوليمبيك ليون في ذهاب دور الستة عشر من دوري أبطال أوروبا بهدف نظيف، وتم تأجيل مباراة العودة بسبب كورونا.

البيانكونيري خسر خارج أرضه أمام نابولي وفيرونا في الجولات الأخيرة من الدوري الإيطالي، بالإضافة إلى خسارته السوبر الإيطالي أمام لاتسيو بثلاثة أهداف.

كيف سوف يبدو سوق الانتقالات في يوفنتوس خلال الصيف القادم؟، وكيف يستعد باراتيتشي المدير الرياضي ليوفنتوس لهذه المرحلة؟

فابيو باراتيتشي.

فابيو باراتيتشي .. المدير الرياضي لنادي يوفنتوس

وقعت العديد من الخلافات بين فابيو باراتيتشي وأندريا أنيللي رئيس يوفنتوس خلال الفترة الأخيرة، بسبب ضعف موسم الانتقالات الصيفية الماضي داخل أسوار أليانز ستاديوم.

قام يوفنتوس في موسم الانتقالات الماضي بضم كلاً من أدريان رابيو لاعب خط وسط باريس سان جيرمان بعد انتهاء عقده مع النادي الفرنسي، وأرون رامزي لاعب نادي أرسنال بشكلٍ مجاني بعد انتهاء عقده مع الجانرز.

وظهر الثنائي بمستوى متواضع مع يوفنتوس، خاصةً بعد كثرة الاصابات التي تعرض لها رامزي خلال الفترة الأخيرة والتي منعته من التواجد مع البيانكونيري بالشكل المطلوب.

أدريان رابيو واجه العديد من الأزمات في التأقلم مع الكرة الإيطالية، مما صعب من مهمته وجعله خارج حسابات ماوريزيو ساري مدرب الفريق.

ويستعد يوفنتوس للموسم القادم ببعض الأسماء القوية الذي يسعى الفريق إلى ضمها خلال الفترة المقبلة.

بول بوغبا

يعتبر بول بوغبا من أبرز الأسماء الذي يسعى يوفنتوس إلى ضمها لصفوفه مرة أخرى خلال الفترة المقبلة.

بوغبا كان لاعباً في صفوف يوفنتوس قبل الانتقال إلى مانشستر يونايتد في عام 2016، ولكن لم يصعد مانشستر يونايتد إلى مستوى طموحات بول بوغبا في ظل غياب تحقيق البطولات عن الفريق خلال السنوات الأخيرة.

ويقع اللاعب تحت اهتمام كلاً من يوفنتوس وباريس سان جيرمان وريال مدريد لضمه خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.

ولكن يُعد يوفنتوس هو الأقرب للحصول على خدمات لاعب خط الوسط الفرنسي، حيث يتواصل اللاعب مع إدارة يوفنتوس بشكلٍ مستمر بالإضافة إلى العلاقة القوية التي تربطه بالعديد من زملاؤه السابقين في صفوف البيانكونيري.

يوفنتوس يستعد لدفع 60 مليون يورو بالإضافة إلى انتقال أرون رامزي أو أدريان رابيو إلى مانشستر يونايتد، أو ينتظر مسؤولو السيدة العجوز إلى شهر يناير القادم للتوقيع مع اللاعب بشكل مجاني، حيث ينتهي عقده مع مانشستر يونايتد في شهر يونيو 2021، مما يمنحه الفرصة للتوقيع لأي نادٍ أخر في فترة الانتقالات الشتوية في يناير 2021.

ساندرو تونالي

 يلعب ساندرو تونالي في صفوف نادي بريشيا في مركز خط الوسط، ويبلغ من العمر 21 عاماً، يلقبه الإيطاليون بـ”بيرلو الجديد”، تيمناً بأندريا بيرلو لاعب نادي ميلان ويوفنتوس السابق.

ويقع اللاعب تحت اهتمام العديد من الأندية، ولكن قد يحاول باراتيتشي اقناع ساندرو بالانتقال إلى صفوف السيدة العجوز.

رئيس نادي بريشيا يطالب بـ60 مليون يورو من أجل الموافقة على الاستغناء عن موهبة خط الوسط القادمة في إيطاليا.

هاري كين

يُعد هاري كين من أقوى المهاجمين في أوروبا في الوقت الحالي، يبلغ اللاعب من العمر 27 عاماً،  نجم نادي توتنهام هوتسبير نجح في تسجيل إحدى عشر هدفاً برفقة توتنهام خلال 20 مباراة خاضها مع الفريق في الدوري الإنجليزي هذا الموسم.

ولكن الإصابات المتكررة لـ كين أبعدته عن الملاعب لفترة طويلة.

يرغب مسؤولو توتنهام في الحصول على 150 مليون يورو من أجل الموافقة على الاستغناء عن المهاجم الدولي الإنجليزي، وهو ما يعتبر مبلغ ضخم بالنسبة لميزانية يوفنتوس، ولكنه يقع في النهاية ضمن اختيارات الفريق في مركز الهجوم خلال الموسم القادم.

ماورو إيكاردي

يلعب ماورو إيكاردي في صفوف نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، بعد انتقاله على سبيل الإعارة من إنتر ميلان لمدة موسم واحد، مع أحقية الشراء بـ70 مليون يورو.

واجه إيكاردي العديد من الصعوبات أثناء وجوده مع باريس في ظل الخلافات التي انطلقت بين اللاعب ومدربه ماركوس توخيل، بالإضافة إلى الخلافات مع زملاؤه في الفريق وأبرزهم نيمار جونيور.

باريس سان جيرمان أصبح مستعداً للاستغناء عن اللاعب خلال الفترة القادمة، ولا يرغب في تفعيل بند الشراء في عقد الدولي الأرجنتيني.

يوفنتوس أكبر المهتمين بضم إيكاردي، الاهتمام الذي استمر لمدة سنوات طويلة ولكن دون جدوى وبدون موافقة من مسؤولي إنتر على رحيل اللاعب إلى البيانكونيري.

إيميرسون بالميري.

يسعى يوفنتوس لتدعيم مركز الظهير الأيسر في الفريق، في ظل وجود أليكس ساندرو فقط في هذا المركز، مع مشاركة دانيلو دا سيلفا في بعض المواجهات أثناء غياب ساندرو.

إيمرسون بالميري لاعب نادي تشيلسي في مركز الظهير الأيسر، هو من أبرز الأسماء الذي يسعى يوفنتوس للحصول على توقيعه خلال الفترة القادمة من أجل التواجد بديلاً لساندرو.

لايفين كورزاوا.

كورزاوا الظهير الأيسر لباريس سان جيرمان، ينتهي عقده مع نادي باريس بنهاية الموسم الحالي، ويضعه يوفنتوس من ضمن الأسماء التي من الممكن أن تحل محل ساندرو في حال غاب عن المشاركة مع الفريق.

أبرز المحتمل رحيلهم عن يوفنتوس:-

كريستيانو رونالدو

يأتي كريستيانو رونالدو على رأس قائمة المتوقع رحيلهم عن يوفنتوس خلال الفترة القادمة.

الصحف الإسبانية استمرت في نشر تقارير عن امكانية رحيل كريستيانو رونالدو لاعب ريال مدريد ومانشستر يونايتد السابق عن يوفنتوس خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.

وفقاً لما نشرته التقارير، يستعد كريستيانو لخوض تجربة جديدة كما اعتاد الأمر طوال مسيرته الاحترافية، حيث فشل اللاعب في تحقيق لقبه المفضل والأبرز في تاريخه دوري أبطال أوروبا مع البيانكونيري، والذي حققه خمس مرات سابقة في مسيرته، في مناسبة واحدة مع مانشيستر يونايتد، وفي خلال أربع مرات مع ريال مدريد.

انتشرت الشائعات أيضاً عن امكانية انتقال كريستيانو رونالدو إلى نادي إنتر ميامي الأمريكي، والذي يملكه لاعب مانشستر يونايتد وريال مدريد السابق، الإنجليزي دافيد بيكهام، مع العلم أن كريستيانو رونالدو يحب الولايات المتحدة الأمريكية وقد لا يمانع في الانتقال واللعب في دوري الMLS الأمريكي.

رونالدو كان نجم يوفنتوس هذا الموسم، حيث تمكن من تسجيل 25 هدفاً في خلال 32 مباراة خاضها مع الفريق هذا الموسم.

ميراليم بيانيتش.

ظهر بيانيتش بمستوى ضعيف مع يوفنتوس هذا الموسم، ولكن بالرغم من ذلك كان ساري يستعين باللاعب في العديد من المشاركات مع الفريق.

ولكن بعد تألق رودريغو بينتانكور في مباراة إنتر ميلان الأخيرة، قد يواجه بيانيتش صعوبة في الحفاظ على مركزه داخل السيدة العجوز.

يُعد باريس سان جيرمان الأقرب لضم اللاعب، حيث وضع مسؤولو باريس 80 مليون يورو من أجل الحصول على توقيع اللاعب البوسني من صفوف يوفنتوس.

سامي خضيرة.

ينتهي عقد سامي خضيرة في العام القادم، ولم يظهر اللاعب في العديد من المناسبات مع الفريق هذا الموسم بسبب الإصابة الذي تعرض لها وأبعدته عن المشاركة.

ويرغب يوفنتوس من الاستفادة مادياً في حال قرر الاستغناء عن لاعب خط الوسط الألماني خلال الفترة المقبلة.

غونزالو هيغواين.

 

يواجه غونزالو هيغواين أسوأ أيامه مع يوفنتوس خلال الفترة الأخيرة، في ظل وجود باولو ديبالا ودوغلاس كوستا وكريستيانو رونالدو في خط الهجو.

يخرج هيغواين من حسابات المدرب الإيطالي ماوريزيو ساري، مما يُقرب من فرصة رحيله عن الفريق خلال الفترة القادمة.

هل يتمكن يوفنتوس من القيام بموسم انتقالات قوي يمنحه الفرصة في الفوز بالبطولة الأغلى في أوروبا، وهي دوري الأبطال، أم تستمر ذات الأذنين في معاندة البيانكونيري لفترة أطول.

 

 

 

تعليقات الفيس بوك