من ستانفورد بريدج.. ليفربول يواصل فرض سيطرته على البريميرليج

share on:

نجح ليفربول في مواصلة فرض سيطرته على أندية البريميرليج، وهذه المرة من خلال فوزه على تشيلسي في ملعب الستانفورد بريدج بنتيجة 2-1 ليواصل تصدر الجدول.

الشوط الأول:

بدأت المباراة بضغط خفيف استمر لمدة 10 دقائق من ليفربول لتسجيل هدف مبكر، وفي الدقيقة 14 حاول ماني المرور بالكرة من أمام منطقة الجزاء ليعرقله المدافع كرستينسين ويمنحه ركلة حرة من مكان جيد، مرر صلاح الكرة لأرنولد الذي سدد كرة صروخية على يسار كيبا ليتقدم ليفربول بالهدف الأول.

لاعبو تشيلسي حاولوا تدارك الهدف وقاموا بسلسلة هجمات لينفرد أبراهام بمرمى الليفر لكن نجح أدريان وأبعد الكرة ببراعة، ليعود البلوز ويسجلوا هدف التعادل عن طريق أزبلكويتا لكن أُلغي بداعي التسلسل على أبراهام.

ليفربول حصل على ركلة حرة بعدما عرقل أسبلكويتا فينالدوم يسار منطة جزاء تشيلسي، وأرسل روبرتسون عرضية داخل منطة الجزاء قابلها فيرمينو برأسية سكنت الشباك.

الشوط الثاني:

سيطر الريدز في بداية الشوط الثاني في ظل تراجع دفاعي تام من لاعبي البلوز، وفشل تشيلسي من إختراق دفاعات الليفر، وفي الدقيقة 71 سجل كانتي الهدف الأول بعد مرور رائع تجاه منطة جزاء الريدز أتبعها بتصويبة سكنت أقصى يسار أدريان.

في الدقائق الأخيرة من المباراة، واصل تشيلسي الضغط بكل قوة في محاولة لخطف التعادل، لكن أهدر اللاعبون عدة فرص لينتهي اللقاء بنتيجة 2-1 لصالح ليفربول.

المباراة شهدت إنذارات كثيرة، حيث حصل لاعبي ليفربول على 3 كروت صفراء من نصيب أرنولد وفابينيو وميلنر، بينما حصل تشيلسي 3 مروت أيضًا لصالح كانتي وكوفاستش وألونسو.

ليفربول بعد هذا الفوز يحلق منفردًا بصدارة البريمير ليج برصيد 18 نقطة من الفوز في 6 مباريات، وبفارق 5 نقاط عن منافسه في المركز الثاني مانشستر يونايتد، أما تشيلسي فتجمد رصيده عند 8 نقاط في المركز ال11 بتعادلين وفوزين من 6 مباريات.    

تعليقات الفيس بوك