مع عودة ليالي الأبطال .. اليونايتد يسعى لتأكيد الصدارة ولايبزيج يأمل في الإطاحة بباريس مجدداً.

share on:

تعود مباريات دور المجموعات لبطولة دوري أبطال أوروبا إلي المشهد مرة أخرى غداً الثلاثاء، حيث تبدأ مباريات الجولة الرابعة والتي من بينها مباريات المجموعة الثامنة.

يسعى فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي أن يعود لسكة الانتصارات مجدداً في دوري الأبطال بعد الخسارة المفاجئة التي تلقاها الفريق على يد فريق باشاك شهير التركي في اسطنبول في الجولة الماضية.

يمتلك الشياطين الحمر 6 نقاط في رصيدهم من انتصارين على باريس سان جيرمان ولايبزيج وضعتهم في صدارة المجموعة ، لكن وضعهم أصبح مهدد بعد الخسارة في الجولة الماضية .

ويأمل النرويجي سولشاير المدير الفني لمانشستر يونايتد أن يتمكن فريقه من تعويض الخسارة غداً أمام نفس الفريق والاقتراب خطوة أخرى من التأهل للدور القادم .

بينما في نفس المجموعة يلتقي فريقي باريس سان جيرمان الفرنسي ولايبزيج الألماني على ملعب حديقة الأمراء بباريس .

ويسعى النادي الفرنسي للفوز والحفاظ على آماله في التأهل حيث لم يحقق الفريق سوى ثلاث نقاط فقط من ثلاث مباريات خسر خلالهما الفريق مرتين .

بينما لايبزيج الألماني يريد الاقتراب أكثر من التأهل وربع رصيدهم إلى أكثر من النقطة السادسة ، انتصارهم غداً على باريس يعني ضمان التأهل بنسبة كبيرة في حال انتصر اليونايتد أيضاً .

الألماني توماس توخيل المدير الفني للنادي الباريسي يدرك جيداً أن المواجهة لن تكون سهلة أمام خصم عنيد يمتلك تشكيلة مميزة تسعى لخطف الانتصار ، لكنه يدرك في الوقت ذاته أن أي خسارة أخرى للنقاط تعني اقتراب فريقه أكثر من توديع البطولة والإتجاه نحو اليوروباليج .

فلمن ستكون الغلبة .. مانشستر يونايتد أم باشاك شهير التركي ؟
باريس سان جيرمان أم لايبزيج ؟

تعليقات الفيس بوك