قصة مع نجم (1) – مجدي عبد الغني يحكي : الجوهري هددني أنا وربيع ياسين بالاستبعاد من كأس العالم .

share on:
مجدي عبد الغني

يحكي مجدي عبد الغني نجم المنتخب المصري، عن كواليس أحد المعسكرات التي أقامها الكابتن محمود الجوهري للمنتخب المصري .

في عام 1990، وأثناء الاستعداد لبطولة كأس العالم 1990 في إيطاليا، قرر الكابتن محمود الجوهري إقامة معسكر إعدادي للمنتخب في إنجلترا قبل البطولة بشهرين، استغلالا لتوقف الدوري في مصر بطلب من الكابتن الجوهري نفسه .

يحكي مجدي عبد الغني نجم المنتخب المصري، والذي كان لاعبا لنادي بيرامار البرتغالي في ذلك التوقيت، عن كواليس ذلك المعسكر، وكل ما يلي جاء على لسانه :


” ذهبت إلى إدارة نادي بيرامار، وطلبت أن أنضم إلى معسكر المنتخب المصري في الشهرين المقبلين”

“طلبت ألّا أتقاضى أجري من النادي في تلك الفترة، من أجل الانضمام لمعسكر المنتخب، والاستعداد لكأس العالم ”

” وافقت إدارة النادي على ذلك، لأن النادي وقتها كان قد ضمن البقاء في الدوري الممتاز وعدم الهبوط “

” ذهبت مع المنتخب المصري بقيادة الكابتن محمود الجوهري إلى إنجلترا من أجل إقامة معسكر استعدادي لكأس العالم 1990 في إيطاليا “


” أثناء تواجدنا في المعسكر، استدعاني الكابتن محمود الجوهري وقال لي : ” أنت بتتدلع “

“ضحكت متعجبا، فابتسم الكابتن جوهري ثم عبس مرة أخرى”

“قال لي الكابتن الجوهري : ” استمع لما اقول، إذا استمريت على هذا الأسلوب، لن تسافر معنا إلى بطولة كأس العالم “


” فقلت له : ماذا حدث يا كابتن ؟ ماذا فعلت أنا ؟ “


” ففقد أعصابه واستمر في توبيخي بشدة، ثم أنهى حديثه معي، وطلب مني استدعاء ربيع ياسين بعد ذلك ”


” وكذلك قرر الكابتن الجوهري أن أتواجد أنا وربيع ياسين في الصفوف الأخيرة للفريق، اثناء تدريبات الجري”

“ووضع الكابتن محمود الجوهري حسام حسن وإسماعيل يوسف في الصف الأول بدلا منا “


” بعد ذلك، في المساء تحدثت مع ربيع ياسين فقال لي أن الكابتن محمود الجوهري قد يستبعدنا من المشاركة في كأس العالم “


” في اليوم التالي، دخلت الحصة التدريبية، وأردت إظهار الجدية، والحماس في التدريب “


” كنا نتدرب على الركلات الركنية، وكنت مهاجما، ويدافع أمامي هشام يكن “


” وفي أحد الكرات العرضية، قفزت وضربت هشام يكن في رأسه، فنظر هشام يكن لي، ثم قال : ماذا يحدث ؟ لماذا تتدخل بعنف ؟ “


” قلت له : ” العب مثل الرجال “، لأنني كنت أود إظهار الجدية، حتى يصطحبني الكابتن الجوهري إلى كأس العالم 


في النهاية، اصطحب الكابتن محمود الجوهري مجدي عبد الغني وربيع يس إلى كأس العالم في إيطاليا، وأحرز مجدي عبد الغني تحديدا هدف المنتخب الوحيد في البطولة أمام منتخب هولندا من ركلة جزاء .

 

اقرأ أيضا : 

قصة مع نجم (2) – أحمد حسام ميدو يحكي : الجوهري صفعني على وجهي صفعة لن أنساها

علي غزال لكايروستيديوم : شعرت أن الجماهير تتمنى هزيمة المنتخب في بطولة أفريقيا قبل بداية البطولة بسبب اختيارات أجيري

 

تعليقات الفيس بوك