لاعب ليفربول رفض مقابلة راموس بسبب خطئه ضد محمد صلاح

share on:
راموس وصلاح

يتذكر العديد من مشجعي ريال مدريد اللحظة التي أفسد فيها خطأ سيرجيو راموس على محمد صلاح مشاركته في نهائي دوري أبطال أوروبا 2018 .

في ذلك الوقت، أدى ذلك إلى الكثير من الجدل ولم ينسه مشجعو ليفربول، بما فيهم شاب كان يشاهد تلك المباراة من المدرجات .

كان لاعب ليفربول الحالي الشاب هارفي إليوت يبلغ من العمر 15 عامًا فقط في ذلك الوقت، وبعدها أصبح أصغر لاعب يبدأ مباراة في الدوري الإنجليزي الممتاز بعمر 16 عامًا و 30 يومًا، عندما لعب مع فريق فولهام ضد ولفرهامبتون واندرارز.

انضم إليوت إلى ليفربول مطلع الموسم الحالين وبعد أشهر من انضمامه إلى ليفربول، ظهر إليوت حتى الآن كبديل في الدوري الإنجليزي وفي المراحل المتقدمة من كأس الاتحاد الإنجليزي .

إليوت
إليوت

يشتهر إليوت أيضًا بانتقاده على وسائل التواصل الاجتماعي لهاري كين بعد نهائي دوري أبطال أوروبا، حيث تغلب ليفربول على توتنهام هوتسبر، مما أدى إلى إيقافه 14 مباراة وغرامة 390 يورو.

قبل انضمامه إلى ليفربول، كان بإمكان إليوت الانضمام إلى ريال مدريد وحتى زيارة ملعب النادي للقيام بجولة.

ومع ذلك، عندما عرض عليه مسؤولو النادي فرصة مقابلة قائد ريال مدريد سيرجيو راموس، رد بالرفض .

“لا أريد، أنا لا أحبه بعد ما فعله مع محمد صلاح”، هذا ما قاله إليوت للمسؤول في ريال مدريد .

قبل عام واحد فقط من ذلك الموقف، كان إليوت في كييف مع والده لمشاهدة المباراة حينما أسقط راموس صلاح .

 

اقرأ أيضا :

ليونيل ميسي : كرة القدم لن تعود كما كانت قبل فيروس كورونا

تعرف على ملعب ريال مدريد لمبارياته القادمة في الدوري بدلاً من ملعب سانتياجو برنابيو

تعليقات الفيس بوك