كاكا يسرد كواليس خوف لاعبي ميلان من عودة أخري لليفربول في نهائي 2007

share on:

اعترف البرازيلي كاكا نجم أي سي ميلان أنه وزملائه خافوا بشدة من تكرار سيناريو اسطنبول خلال نهائي دوري أبطال أوروبا 2007، والذي انتصر فيه الروسونيري 2/1 .

 

نهائي دوري الأبطال 2005 والذي أقيم في اسطنبول شهد معجزة كروية بعودة ليفربول من التأخر بثلاثية نظيفة بين شوطي اللقاء إلي التعادل 3/3 قبل أن يحرز الحمر اللقب عن طريق ركلات الجزاء الترجيحية .

 

كاكا أخبر الموقع الرسمي لميلان قائلا ” الأمر كان صعبا جدا عندما سجلوا هدف تقليص الفارق، مباراة 2005 عادت بذكرياتها مرة أخري ” .

 

وزاد ” لقد كانت معركة إرادة في المقام الأول وبالفعل شعرنا بالخوف، ولكننا صمدنا حتي النهاية وتمكننا من الاحتفال باللقب ” .

 

وختم ” لقد كانت علامة من الله، في أعماقنا كان لدينا شعورا هل سيهزمنا ليفربول في النهائي مرة أخري؟ لا أحب أن أسمي ذلك انتقاما أو ردا  .

 

كاكا الحائز علي الكرة الذهبية عام 2007 كان قد أنهي تلك النسخة من دوري أبطال أوروبا كهداف للمسابقة برصيد 10 أهداف .

 

البرازيلي فاز مع الروسونيري بالدوري الإيطالي موسم 2003/2004، بالإضافة إلي دوري الأبطال والسوبر الأوروبي وكأس اىلعالم للأندية 2007 .

 

  

تعليقات الفيس بوك