عقدة باريس مستمرة وبرشلونة يكتسح بخماسية في اليوم الأول من الجولة الأولي في التشامبيونزليج

share on:

عاد دوري أبطال أوروبا وعادت معه الإثارة والمتعة لمحبي كُرة القدم بالعالم في ليالي الثلاثاء والأربعاء الجميلة، لم يكن الغياب طويلاً هذه المرة حيث انتهي التشامبيونزليج الموسم الماضي في أغسطس الماضي الذي توج به نادي بايرن ميونخ الألماني.

في اليوم الأول بالجولة الأولي في دور المجموعات، شهدت كل المباريات تسجيل أهداف بإجمالي 22 هدف، عدا مباراة تشيلسي الإنجليزي ضد إشبيلية الإسباني التي انتهت بالتعادل السلبي.

 كما شهدت ثلاث مباريات حضور جماهيري ب 30% من سعة الإستاد في مباراة رين الفرنسي ضد نادي كراسنودار الروسي، دينامو كييف الأوكراني ضد يوفنتوس وزينيت سان بترسبرج الروسي أمام كلبوب بروج البلجيكي.

 

المجموعة هــ

عنوان هذه المجموعة في الجولة الأولي هو التعادل، حيث انتهت مباراة رين الفرنسي ضد كراسنوراد الروسي بالتعادل الإيجابي، اما مباراة تشيلسي الإنجليزي في مواجهة إشبيلية فجاءت بدون أهداف.

لأول مره في تاريخه شارك رين الفرنسي في دوري الأبطال، وكان الهدف الأول في تاريخ النادي من نصيب اللاعب سيرهو جيراسي من ضربة جزاء في الدقيقة 56 إلا أن فرحة رين لم تكتمل حيث عادل النتيجة نادي كراسنودار عن طريق اللاعب كريستيان راميريز بعدها بثلاث دقائق، لتنتهي المباراة بالتعادل الإيجابي.

إستقبال جماهير رين لحافلة الفريق 

وحل إشبيلية ضيفًا ثقيلاً على البلوز في عُقر داره ملعب ستامفورد بريدج، حيث استحوذ إشبيلية على الكرُة معظم أوقات المباراة وكان الأكثر خطورة على مرمي إدوارد ميندي حارس تشيلسي الذي قام بأكثر من تصدي لفرص كانت كفيلة بجلب الثلاث نقاط لأبناء المدير الفني جولين لوبوتيغي، وفاز ميندي بجائزة رجل المباراة بعد أداء رائع.

وكان المدير الفني لفريق تشيلسي فرانك لامبارد قد صرح بعد المباراة ” ميندي كان ممتاز في الثلاث مباريات التي حرس فيه مرمي الفريق، هو الأن الحارس رقم واحد بين الثلاث خشبات”.

المجموعة و

في مباراة مثيرة في إيطاليا وأُخري شديدة السخونة في روسيا، حقق لاتسيو بقيادة تشيرو إموبيلي فوزاً مستحق أمام بروسيا دورتموند، تقدم النسور عن طريق قائدهم إموبيلي في الدقيقة السادسة ثم بخطأ من حارس دورتموند في مرماه يتقدم لاتسيو بالهدف الثاني في الدقيقة 23 وقلص النرويجي إرلينغ هالاند النتيجة في الدقيقة 71 إلا أن البديل دانييل أكبا أنهي آمال أسود الفيستيفال وأحرز الهدف الثالث في الدقيقة 76، لتنتهي المباراة بثلاث أهداف مقابل هدف.

كانت مباراة زينيت سان بترسبرج أمام كلوب هادئة نوعًا ما في الشوط الأول، إلا أن الشوط الثاني أباح بالإثارة لأخر دقائق المباراة، حيث تقدم كلوب بروج عن طريق ايمانويل دينيس في الدقيقة 63 ثم عادل زينيت طريق ديجان لوفرين لاعب ليفربول السابق، وكانت المباراة تتجه للخروج بالتعادل الإيجابي إلا أن في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع خطف اللاعب دي كيتيلير الفوز والثلاث نقاط لكلوب بروج، لتنتهي المباراة بهدفين مقابل هدف.

إحتفال لاعبي كلوب بروج بعد نهاية المباراة.

 المجموعة ز

المجموعة المحسومة لبرشلونة ويوفنتوس قبل أن تُلعب نظرًا لضعف المنافسين.

 

البداية كانت مع مباراة دينامو كييف الأوكراني ضد يوفنتوس التي لُعبت في وقت مبكر عن بقية المباريات، كان يوفنتوس هو الأكثر خطورة في الشوط الأول مع تألق حارس مرمي دينامو كييف الذي منع إحراز الهدف الأول ليوفنتوس، خرج كيليني مدافع اليوفي للإصابة في الدقيقة 19 ليأخذ مكانه التركي ميريح ديميرال، ينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

في أول دقيقة في الشوط الثاني أحرز ألفارو موراتا الهدف الأول للبيانكونيري مستغلاً تصويبه ارتدت من الحارس ليكمل عليها في الشباك ويتقدم اليوفي بهدف، لم يكن لدينامو كييف رد فعل إلى أن أنهي الفارو موراتا أيضًا المباراة في الدقيقة 83 ليحرز الهدف الثاني له ولفريقه لتنتهي المباراة بهدفين دو مقابل.

    

اما في برشلونة، فكان الكامب نو شاهد علي خمس أهداف وحالة طرد لجيرارد بيكيه، المباراة في شوطها الأول كانت هادئه، سيطرة برشلونية منذ الدقيقة الأولي  إلى أن بخت نادي فيرينكفاروسي المجري البلوجرانا في الدقيقة الثامنة وأحرز هدف لكن حكم الرايه ألغاه بداعي التسلل، في الدقيقة 27 حصل ميسي علي ركلة جزاء بعد أن راوغ مدافعين ثم أعاقه الثالث ليحتسب له لحكم ركلة جزاء التي يقوم بتسديدها علي يسار الحارس بنجاح ليحرز الهدف الأول للبرسا، في الدقيقة 42 أحرز أنسو فاتي الهدف الثاني لبرشلونة بعد تمريرة سحرية من الهولندي فرانكي دي يونج لينتهي الشوط الأول بهدفين دون مقابل.

في الشوط الثاني زاد برشلونة أهداف عن طريق كوتينيو في الدقيقة 52، تحصل بيكيه على بطاقة حمراء بعد أن منع لاعب فيرينكفاروسي من الأنفراد بالحارس نيتو ليتحصل على ركلة جزاء ويقلص النتيجة لثلاث مقابل هدف، قام المدرب روناد كومان ببعض التغييرات التي كانت لها بصمة في المباراة، ليصنع الفرنسي عثمان ديمبلي الهدف الرابع للشاب بيدري ويسجل بنفسه الهدف الخامس بعد تمريره من ليو ميسي، لتنتهي المباراة بخمسة أهداف مقابل هدف لصالح برشلونة. 

   

المجموعة ح

كانت مباراة باريس سان جيرمان ضد مانشستر يونايتد هي فرصة للإنتقام لكتيبة المدرب توماس توخيل من مانشستر يونايتد، بعدما أقصي اليونايتد باريس أمام جمهوره من البطولة في موسم 2018/2019، لكن الشياطين الحمر أكدوا العقدة في ملعب حديقة الأمراء.

الشوط الأول انتهي بهدف برونو فيرنانديز من ركلة جزاء في الدقيقة 23 بعد شوط كانت فيه فرص خطيره على المرميين، الشوط الثاني تعادل باريس سان جيرمان عندما أحرز أنتوني مارسيال لاعب الشياطين الحمر برأسية في مرماه إلى أن خطفي ماركوس براشفورد الثلاث نقاط في الدقيقة 87 بعد مجهود فردي منه ليسدد كُرة أرضية علي يمين الحارس كيلور نافاس، ليطلق الحكم الصافرة بناهية المباراة وفوز مانشستر يونايتد بهدفين لهدف، لتستمر العقدة لباريس من المدير الفني أولي جونار سولشاير.

فاز ريد بول لايبزج الألماني علي بلدية إسكنبول بهدفين نظيفين، في مبارة شهدت تألق الظهير الأيسر أنخيلينيو الإسباني الذي أحرز الهدفين.

 

 

تعليقات الفيس بوك