مقال | عامر حسين المجني عليه وكأس العالم الجاني .. رغبات جماهير الأهلي والحل السحري جاهز

share on:
كأس العالم للأندية

بدأ الحاج عامر حسين رئيس لجنة المسابقات في القتال وحيداً على نجاح البطولات المحلية، تأتي هذه الظروف في ظل تأجيل كثير من المباريات بسبب الفرق التي تلعب بالبطولات الأفريقية سواء المصري أو الأهلي ولا ننسى كأس العالم للأندية بمشيئة الله، وبداية من شهر نوفمبر القادم سينضم لهم الزمالك والإسماعيلي ببطولات أفريقيا بالموسم الجديد والتي ستبدأ الشهر القادم، ولا ننسى الأجندة الدولية المزدحمة بسبب تصفيات المنتخب لبطولة أفريقيا 2019 بالكاميرون.

 

البعض منكم يتسائل الآن هل أنتهيت من تراهاتك؟ هل تريد القول أن عامر حسين يحارب؟ أسألوا فوضعي يسمح لي أن أرد على كل أسألتكم بخصوص هذا الموضوع، ولكنى لم أبدأ لكي انتهي، نسيت أيضاً أن بطولة أفريقيا التي تأهل لها منتخب مصر ستقام في يونيو ويوليو القادمين، نعم ها قد بدأت تواً ولكن هذه المرة سأكتفي بمشكلة الأهلي الذي يلعب بالدوري المصري والتي ستكون الجولة القادمة منه هي ال12 فيما لعب الأهلي ست جولات فقط .. نعم هي الحقيقة ولا أعلم إذا كان سيكمل جولاته أم لا فالحاج ما زال يدرس.

 

هل أطلت عليكم .. أذكركم بأن لا تنسوا بطولة زايد للأندية الأبطال والتي يشارك فيها أربعة أندية مصرية.

 

لكي لا تملوا فهذه صورة ليس لها علاقة بموضوعنا تماماً، فلقد أصابني الملل مثلكم ولكني تذتكرت فجأة بإن الأهلي له مواجهة مهمة يوم الثلاثاء القادم أمام وفاق سطيف بالجزائر بنصف نهائي دوري أبطال أفريقيا، بمشيئة الله حال تأهله لنهائي البطولة ستؤجل له ثلاث مباريات جديدة أمام النجوم وإنبي وطلائع الجيش في الفترة بين 3 نوفمبر و11 نوفمبر والسبب أن النهائي سيكون في الثاني من نوفمبر والتاسع من نفس الشهر.

 

فوز الأهلي بالبطولة يجعله في موقف لا يحسد عليه، الحاج سيغادر الاتحاد أو سيكتشف حيلة جديدة وطريقة للعب الأهلي مبارياته بسبب كأس العالم للأندية والتي عن طريقها ستؤجل مباراة الأهلي والزمالك والمقرر إقامتها 10 ديسمبر في حين ستبدأ البطولة 15 ديسمبر والأهلي سيسافر قبل البطولة فيما لا يقل عن عشرة أيام بإذن الله، خسارة الأهلي لا قدر الله النهائي فسيبدأ البطولة الجديدة في منتصف ديسمبر من دور ال32 ببطولة وهي نفس مشكلة الفوز، لإن في حالة فوز الأهلي سيبدأ من دور المجموعات بمنتصف يناير.

 

ومن هنا بدأت أفكر جدياً لماذا لا أقترح أحد أفكاري الجنونية للجنة المسابقات، لم لا نبدأ بطولة دوري 2019 ونترك الأهلي يكمل مؤجلاته من دوري 2018، بنهاية الدور الأهلي سيكون لعب الأهلي ثمان مباريات من إجمالي 17 مباراة!!

 

سيناريو مواجهات الأهلي القادمة متى يعود وأين وأي بطولة ..

 

المبارة القادمة للأهلي كما أشرت سابقاً ستكون يوم الثلاثاء أمام وفاق سطيف الجزائري في نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا، والمبارة التي تليها ستكون ببطولة زايد أمام الوصل الإماراتي بمصر يوم 28 أكتوبر أي بعد خمسة أيام من مواجهة سطيف بالجزائر.

 

آخر مباراة لعبها الأهلي بالدوري يوم السابع من أكتوبر أمام الاتحاد السكندري والتي قبلها يوم 2 سبتمبر أمام الانتاج الحربي، شهر كامل الأهلي لم يلعب بالدوري، المباراة القادمة حسب الجدول هي يوم 3 نوفمبر أمام النجوم، نعم كما فكرت هو صحيح الأهلي خلال شهرين لعب مباراتين فقط بالدوري، سيناريو تأهل الأهلي للنهائي بأفريقيا يعني تأجيل مباراة النجوم.

 

الاقتراح بلعب دوري 2019 والأهلي يكمل مباريات دوري 2018 هو اقتراح فكاهي من وحي الكاتب، ولكن الفريق الأحمر بإذن الله تنتظره أمنية جماهير مصر أو أغلبها ليس جميعها وهي التأهل لكأس العالم بالإمارات لأول مرة، لنرى إبداع جماهير الأهلي هناك والشعبية الكبيرة التي يتمتع بها، في ثلاثة أشهر تم لعب مبارياتين فقط بالدوري للأهلي والقادم أصعب يا حاج.

تعليقات الفيس بوك