دانييلي دي روسي يتحدث عن حلم روما وخطأ بيليجريني

share on:

إعترف دانييلي دي روسي بأنه يحلم بأن يصبح مدربًا لروما، وأنه يشعر بخيبة أمل بسبب فشل آخر في ستاديو ديلا روما وقدم نصائح لورنزو بيليجريني.

ويتوق اللاعب المتقاعد لبدء مسيرته التدريبية، لكنه رفض بعض المقترحات لأنه ينتظر الفرصة المناسبة. وقال في ذلك: ”أشعر بأنني مستعد لهذا التحدي الجديد، أنا مصمم حقًا ولن أسأل نفسي إذا كنت سأبدأ بناد صغير أو كبير، على الرغم من أنني أشك في أن يسألني فريق كبير حقًا، حيث من المهم أن يبدأ الجميع من الصفر. هناك القليل مثل أندريا بيرلو الذين يمكنهم البدء مباشرة من القمة. الاهتمام من حولي ممتع، حتى لو لم يستطع أحد أن يعرض علي وظيفة حتى الأن“.

دانييلي دي روسي
دانييلي دي روسي

وأكمل: ”من الطبيعي أن يكون روما هو الحلم، لكني أحاول ألا أتحدث عن روما، لأنني أعلم أن كلماتي لها وزن معين. أعلم أنني سأبقى دائمًا في عالم روما، لكني اليوم أنا لاعبهم السابق، لذا أحاول البقاء بعيدًا عن ذلك“.

لكن هذا لا يعني أن دي روسي لن يقدم بعض النصائح لبليجريني، الذي تعرض لانتقادات لأنه تمنى عيد ميلاد سعيد لمهاجم لاتسيو سيرو إيموبيلي على وسائل التواصل الاجتماعي. ودفع ذلك بعض الجماهير الغاضبة  إلى وضع لافتة تعلن أنه: ”ليس قائدنا“. وقال دي روسي في ذلك: ”إذا كنت أرغب في إرسال رسالة إلى صديق لي يلعب لصالح لاتسيو، فإما أتصل به عبر الهاتف أو أفعل ذلك على انفراد. هذا لا يعني أن وضع صورة لهم معًا كان خطأ، ولكن من الأفضل تجنب تعرض أي شخص للإهانة، خاصة بعد أيام قليلة من خسارة الديربي“.

كما أن دي روسي غير سعيد بقرار الانسحاب من مشروع توردي فال لبناء ملعب جديد لروما. وقال في ذالك: ”لا يمكنني التعليق على ما كان وراء هذه الاختيارات، لكنني سأقول إنني شاركت في عرضين تقديميين لمشاريع استاد جديدة، أحدهما مع رئاسة سينسي والآخر مع بالوتا، وفي المرتين كنت أتمنى حقًا أن يحدث ذلك”.

تعليقات الفيس بوك