ثنائية رونالدو تقرب يوفنتوس من حسم لقب الاسكوديتو

share on:

نجح فريق يوفنتوس في تحقيق فوز ثمين على لاتسيو بهدفين مقابل هدف في المباراة التي أقيمت على ملعب “أليانز ستاديوم” في قمة مباريات الجولة ٣٤ بالدوري الإيطالي، ويعد هذا الانتصار هو الأول الذي يحققه المدرب ماوريسيو ساري على المدرب سيموني إنزاجي هذا الموسم.

بدأ ماوريسيو ساري المباراة بتشكيل مكون من :

تشيزني – ساندرو – بونوتشي – دى ليخت – كوادرادو – رابيو – آرون رامسي – بيتانكور – رونالدو – هيجواين – دوجلاس كوستا.

 

واختار المدرب سيموني إنزاجي تشكيل مكون من:

ستراكوشا – باستوس – تشيربى – لويس فيليبى – مانويل لاتزاري – ميلينكوفيتش سافيتش – بارولو – كاتالدي – أندرسون – كايسيدو – تشيرو ايموبيلي.

 

 

بدأ يوفنتوس المباراة بضغط عالي على فريق لاتسيو لمنع لاتسيو من الخروج بالكرة بشكل منظم من منطقة جزاءه وهو ما نجح فيه اليوفي، و اعتمد بشكل أساسي في بناء الهجمات على الجانب الأيمن مع دخول كريستيانو رونالدو للعمق لترك المساحة لأليكس ساندرو للصعود و الذي بدوره شكل تهديد على مرمى لاتسيو في أكثر من مناسبة كان أخطرها في الدقيقة العاشرة.

 

أما لاتسيو فاعتمد على ضعف عمق وسط ملعب يوفنتوس واستغل المهاجم تشيرو ايموبيلي هذا الجزء أكثر من مرة و نجح في تشكيل تهديد على مرمي يوفنتوس كان أخطر المحاولات الكرة التي اصطدمت في القائم الأيسر للحارس تشيزني في الدقيقة ٤٣، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين.

في الشوط الثاني بدأ يوفنتوس بنفس منظومة الضغط التي أثمرت عن ركلة جزاء في الدقيقة ٥١ نتيجة لاصطدام الكرة في يد مدافع لاتسيو باستوس احتسبها الحكم دانييلي أورساتو بعد العودة لحكم الفيديو تكفل كريستيانو رونالدو إسكانها في الشباك، بعد الهدف بدأ الارتباك يظهر على لاعبي لاتسيو و تمكن يوفنتوس من استغلال هذا الارتباك و سجل الهدف الثاني في الدقيقة ٥٤ عن طريق كريستيانو رونالدو بعد مجهود كبير من باولو ديبالا الذي قام باستخلاص الكرة من المدافع فيليبى و مررها لرونالدو.

 

بدأ فريق لاتسيو في العودة للمباراة بعد الهدف الثاني بعشر دقائق نتيجة لتراجع يوفنتوس و لكن دون تشكيل تهديد على المرمى حتى الدقيقة ٨٢، حين نجح تشيرو ايموبيلي من استغلال فشل ليوناردو بونوتشي في إبعاد الكرة و تحصل على ركلة جزاء ترجمها لهدف، بعدها قام لاتسيو بالضغط على يوفنتوس لتسجيل هدف التعادل و لكن لم يسعفه الوقت لتنتهي المباراة بفوز يوفنتوس بهدفين لهدف.

 

رفع يوفنتوس رصيده للنقطة ٨٠ في الصدارة على بعد ٨ نقاط من إنتر صاحب المركز الثاني و اقترب أكثر من حسم لقب الدوري، أمام لاتسيو توقف رصيده عند النقطة ٦٩ في المركز الرابع. 

 

تعليقات الفيس بوك