توتنهام يُطلع جماهيره على أخر تطورات الملعب الجديد

share on:

أعلن نادي توتنهام الإنجليزي أن الملعب الجديد لن يكون جاهزاً لاستقبال مباراة مانشستر يونايتد في مباراة الجولة 22 من الدوري الإنجليزي الممتاز يوم الثالث عشر من يناير القادم حيثُ ستقام المباراة على ملعب ويمبلي.

 

و حسب جريدة ميرور الإنجليزية فأن النادي اللندني كان يأمل أن يفتتح مبارياته على ملعبه الجديد بمبارة الشياطين الحمر، لكن ذلك لن يحدث بسبب عدم الانتهاء من تجهيز جميع وسائل الأمان الخاصة بالملعب البالغ قيمته مليار جنية سترليني وسوف يكون هناك تقرير كامل بأخر التطورات يوم السابع من يناير القادم.

 

وعلق دانيل ليفي، رئيس سبيرز على عدم اكتمال الملعب الجديد قائلاً: “الجميع بالنادي يشعر بالضيق من أجل مطالبة الجماهير بالذهاب لمعلب ويمبلي لفترة أطول من المخطط لها، وبالرغم من ذلك فأننا نجد أن الوضع يتطور بشكل أفضل كما يتمنى الجميع”.

 

واستكمل حديثه قائلاً: “لن نقوم بتحديد موعد افتتاح الملعب حتى نحصل على شهادة الأمان، نقوم ببناء واحد من أكثر الملاعب تطوراً في العالم، ونعمل على توفير أقصى وسائل الأمان الممكنة بملعبنا الجديد، مرة أخرى أقدم اعتذاري لجاهير توتنهام، وأتوجه لهم بالشكر على دعمهم الدائم للفريق، وأود أن أوجه لهم التهنئة على تأهل فريقنا لدور الستة عشر من بطولة دوري أبطال أوروبا”.

 

الجدير بالذكر أن الفريق اللندني كان قد تمكن من التأهل لدور الستة عشر من بطولة دوري أبطال أوروبا بعدما نجح في تحقيق التعادل مع فريق برشلونة بملعب كامب نو بنتيجة 1/1 وساهم تعادل إنتر ميلانو الإيطالي مع ضيفه إيندهوفن الهولندي في تأهل الفريق الإنجليزي.

تعليقات الفيس بوك