توتنهام و لايبزيج .. معارك كروية لا تنسي بين الإنجليز و الألمان

share on:

أقيمت العديد من المواجهات الإنجليزية الألمانية التي لا تفارق أذهان محبي كرة القدم، و يتجدد الصدام الإنجليزي الألماني بمواجهة تجمع توتنهام بلايبزيج في مباراة متكافئة في دور ثمن النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا .

 

و تشهد دائما المواجهات الإنجليزية الألمانية مناوشات بسبب العداوة التي طغت لاعلي علاقة البلدين بسبب الحرب العالمية و التي أثرت علي علاقة البلدين سياسيا، قبل أن تزداد العداوة بعد الظلم الذي تعرض له المنتخب الألماني في نهائي كأس العالم عام 1966 .

 

و إليكم أبرز المواجهات التي أقيمت بين الأندية الإنجليزية و الألمانية :

1- انتفاضة مانشستر يونايتد تطيح ببايرن ميونيخ من علي عرش أوروبا

أقيم نهائي عام 1999 علي ملعب الكامب نو الخاص بنادي برشلونة، بايرن ميونيخ تأهل للنهائي عقب تخطيه عقبة دينامو كييف، أما مانشستر يونايتد فأطاح بيوفنتوس الإيطالي في ملعبه القديم “ديلي ألبي” .

 

بدأ النادي البافاري النهائي سريعا في الدقيقة السادسة عن طريق ماريو باسلر، و دافع بعدها الألمان عن مرماهم ببسالة، و عندما اعتقد الكثيرون أن المباراة آلت للألمان، أحرز تيدي شيرينجهام و سولشاير هدفين في الدقيقتين 91 و 92 ليضم الشياطين الحمر اللقب إلي ثنائية الدوري و الكأس، و يبقي مشهد الغاني صامويل كوفور مدافع بايرن ميونيخ و هو يبكي بعد اللقاء عالقا في الأذهان .

 

2- صاروخية روبن تخرج مانشستر يونايتد من البطولة

التقي بايرن ميونيخ و مانشستر يونايتد مجددا و لكن تلك المرة في دور ربع النهائي من نسخة 2009/2010، وهدف الألمان هو الثأر من ما حدث عام 1999، اللقاء الأول انتهي بأسبقية غير مطمئنة لبايرن ميونيخ وسط جماهيره 2/1 .

 

و في لقاء العودة تقدم مانشستر يونايتد بثلاثية و عندما ظن الكثيرون أن مانشستر يونايتد وضع قدميه في نصف النهائي، سجل الكرواتي إيفكا أوليتش هدفا أتبعه هدفا لا ينسي من آريين روبن تأهل به البايرن إلي الدور الموالي .

 

3- دروجبا يزين الأليانز أرينا باللون الأزرق

استضاف ملعب أليانز أرينا الخاص بنادي بايرن ميونيخ نهائي نسخة 2011/2012 بين بايرن ميونيخ و تشيلسي بعد أن أطاحا بعملاقي الكرة الإسبانية ريال مدريد و برشلونة علي الترتيب .

 

ظن المتابعون أن بايرن ميونيخ سيحسم المباراة بسهولة خاصة مع إقامة النهائي علي ملعبه و حلول تشيلسي سادسا في جدول ترتيب البريميرليج، و لكن بسالة لاعبي تشيلسي حالت دون ذلك، حتي جاءت الدقيقة 83 بالنبأ السعيد لجماهير البايرن عندما أحرز توماس مولر هدفا، ووسط أفراح لاعبي و جماهير بايرن ميونيخ، جاءت رأسية دروجبا في الدقيقة 89 لتفسد الحفل، و تجبر الفريقان علي الاحتكام إلي شوطيين إضافيين ثم ركلات الترجيح التي ابتسمت للإنجليز .

 

4- يورجن كلوب و بداية أسطورته الخاصة في أنفيلد رود

التقي ليفربول بقيادة يورجن كلوب أمام ناديه السابق بوروسيا دورتموند في ربع نهائي الدوري الأوروبي موسم 2015/2016، لقاء الذهاب انتهي بالتعادل 1/1 في دورتموند .

 

لقاء العودة جاء مثيرا جدا و شهد تقلبا في النتيجة حيث تقدم دورتموند بهدفين في بداية اللقاء ثم قلص ليفربول النتيجة ثم عاد الفارق لهدفين مرة أخري في الدقيقة 57، و عندها حدث ما يشبه الإعجاز، حيث انتهي الققاء 4/3 للحمر بفضل هدف ديان لوفرين في الوقت المحتسب بدل من الضائع 

 

 

تعليقات الفيس بوك