تقرير| ميلان وآخر آماله للصعود لدوري أبطال أوروبا

share on:

 

فاز ميلان أمس على بولونيا بهدفين مقابل هدف في ملعب سان سيرو ليرتفع رصيده عند 59 نقطة في المركز الخامس متساوياً مع روما ويقترب أكثر من أتالانتا الذي يحتل المركز الرابع آخر المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا.

ميلان مع جينارو جاتوزو كان يحتل المركز الثالث قبل مباراة ديربي ميلانو التي أقيمت في منتصف شهر مارس والتي خسر فيها ميلان بثلاثة أهداف مقابل هدفين ومنذ تلك المباراة والفريق في انهيار تام.. ثمان مباريات لعبها ميلان بعد الديربي في الدوري، فاز في اثنتين وتعادل في مثلهما وخسر في أربعة، بينهما مباراة إياب نصف نهائي كأس إيطاليا وخسرها أمام لاتسيو في سان سيرو.

نتائج مخيبة كلفت الفريق المركز الثالث والرابع أيضاً حتى سبقه أتالانتا، روما وتورينو وتراجع للمركز السابع قبل الجولة الـ35.


في الجولة الـ35 التي أقيمت هذا الأسبوع، ساعدت نتائج باقي الفرق ميلان بعض الشئ حيث تعادل تورينو مع يوفنتوس بهدف لمثله وتعادل روما ايضاً مع جنوى بنفس النتيجة ولكن فاز أتالانتا على لاتسيو بثلاثة أهداف مقابل هدف وأقترب أكثر وأكثر للصعود لدوري الأبطال وبعد فوز ميلان أصبح الفارق بينه وبين أتالانتا ثلاث نقاط، الشئ الإيجابي لميلان أنه يتفوق على أتالانتا وروما في المواجهات المباشرة إذا تعادل ميلان مع أحدهم على المركز الرابع.

مباريات ميلان القادمة ستكون أمام فيورنتينا وفروزينوني وسبال.. يجب على ميلان الفوز بجميع المباريات وانتظار هزيمة أو تعادلين لأتالانتا الذي سيواجه جنوى ويوفنتوس وساسولو، روما الذي يشارك ميلان في المركز الخامس سيواجه يوفنتوس وساسولو وبارما.. إنتر ميلان في المركز الثالث قريب من ضمان الصعود رسمياً حيث لديه مباريات أمام كييفو ونابولي وامبولي يحتاج فيهم لأربع نقاط للصعود.


جاتوزو مع ليونارو ومالديني

جاتوزو يواجه شبح الإقالة بعد نهاية الموسم حتى إذا صعد لدوري الأبطال لأنه لا يرضي طموح الإدارة والجمهور بجانب النتائج المخيبة والأداء الضعيف حتى عندما ينتصر ميلان.. ويبقى السبب الأكبر لبحث ميلان عن مدير فني خبير هو عدم حسم الصعود لدوري الأبطال مبكراً وضياع المركز الرابع في آخر الجولات في موسم يراه البعض هو الأسهل منذ فترة في المنافسة على المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا.

حتى وإن كانت هذه آخر ثلاث مباريات لجاتوزو في مسيرته مع ميلان، يجب أن ينهي الحقبة التي أستمرت عام ونصف بالفوز بهم حتى وإن لم يحقق المركز الرابع، يكون قد حقق ما بوسعه.

تعليقات الفيس بوك