تحليل : أيمن اشرف “ثغرة”خط دفاع الأهلي

share on:

يعاني خط دفاع النادي الأهلي في الفترة الأخيرة من كثرة الاصابات والغيابات التي تجبر المدربين على الدفع بأيمن أشرف لاعب الفريق في مركز قلب الدفاع بالرغم من تواجده في مركز الظهير الأيسر طوال فترة لعبه مع الأهلي.

ولكن مع غياب سعد سمير وغياب رامي ربيعة بسبب تعرضهم للإصابة يصبح المدربون مجبرون على الدفع بأيمن في مركز قلب الدفاع الذي يواجه به مشكلة كبيرة في لعبه مع الأهلي حتى أصبح اللاعب يعتبر ” ثغرة ” يستغلها الخط الهجومي لأي فريق منافس للأهلي وهو ما يجعل الأهلي يستقبل العديد من الأهداف لعدم إجادة اللاعب المشاركة في هذا المركز.

في مباراة الأهلي والترجي في نهائي دوري الأبطال الموسم الماضي وخاصة في فوز الترجي على الأهلي بنتيجة ثلاث اهداف نظيفة في رادس وفي الهدف الثاني للترجي يقف أيمن أشرف مبتعدا عن لاعب الترجي بمسافة لا تقل عن 5 ياردات ليجعل اللاعب يقوم بلعب الكرة العرضية بكل أريحية داخل منطقة الجزاء ليسجل بكير هدف الترجي الثاني في اللقاء.

وفي مباراة الأهلي وانبي الاخيرة في الدوري الممتاز بالرغم من احراز ايمن اشرف الهدف الأول للأهلي في اللقاء الا ان ايمن يظل دوره الدفاعي ضعيف في العرضيات وسوء التغطية مع المهاجمين ولاعبي الفريق المنافس وهو ما يؤدي الى استقبال الاهلي للأهداف.

وفي مباراة شباب الساورة الجزائري في دوري ابطال افريقيا التي انتهت بالتعادل الايجابي بين الأهلي والساورة اغفل ايمن اشرف مراقبة مهاجم شباب الساورة واكتفى ” بالمشي” بجواره وهو يلعب الضربة الرأسية التي احرز منها هدف الساورة في اللقاء.

وفي مباراة الأهلي الاخيرة امام سمبا التنزاني في تنزانيا والتي انتهت بفوز سمبا بهدف نظيف على النادي الأهلي يستمر ايمن اشرف في الغفلة الدفاعية والأخطاء القاتلة التي تؤدي الى الاهداف في مرمى الأهلي حيث اغفل ايمن مراقبة مهاجم نادي سمبا الذي انفرد بالمرمى والشناوي واحرز هدف سمبا في اللقاء.

هل يستطيع أيمن اشرف معالجة هذه الأخطاء ام يستمر في غفلاته وسقطاته الدفاعية أم يدفع لاسارتي برامي ربيعة خاصة بعد عودته من الاصابة لمعالجة هذه الأزمة؟

تعليقات الفيس بوك