بعد عودة إشبيلية أمام إيبار..أشهر الريمونتادات القاتلة هذا الموسم

share on:

استطاع إشبيلية الرجوع وتحقيق التعادل في مباراة اليوم أمام إيبار بعد أن تأخر إشبيلية بهدفين نظيفين وتم طرد لاعب منه أثناء المباراة، ولا يوجد شك أن تلك المباريات هي المفضلة عند الجماهير نظرا لدرامتيكية سيناريو اللقاء فإنها تكون ذو وجهان الأول سعيد للفريق صاحب الريمونتادا والثاني كئيب لمن أقيمت عليه العودة .
وسنستعرض فيما يلي أن أبرز الريمونتادات في هذا الموسم وكيفية حدوثها علي أرضية الميدان.

هوفنهايم ضد بورسيا دورتومند

استطاع فريق هوفنهايم تحقيق الريمونتادا وذلك بتسجيلة لثلاثة أهداف متتالية بعد أن تقدم بروسيا دورتومند عليه في بداية اللقاء بثلاثة أهدف نظيفة.

يوفنتوس ضد بارما

استطاع فريق بارما إيقاف قاطرة السيدة العجوز حينما حقق التعادل مع كتيبة أليجري حيث كان متأخر في بداية اللقاء بهدفين، استطاع أصحاب القميص الأصفر والأزرق بتسجيلهدف ليعاود يوفنتوس بتسجيله للهدف الثالث، ولكن بارما لم يتملك اليأس منه واستطع إحراز هدفين لينتهي اللقاء بالتعادل الإيجابي بثلاثة أهداف لكل من الفريقان.

إنتر ضد توتنهام

حدث ذلك في دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا في ملعب السان سيرو، تقدم للسبيرز أريكسن وومن ثم تعادل إنتر ميلانو وبعدها استطاع قائدهم إيكاردي تحقيق الفوز من خلال تسديده جميلة من علي حدود منطقة الجزاء.

توتنهام ضد أرسنال

هذا اللقاء شهد تحولات عديدة في المباراة، أرسنال يتقدم بهدق ثم يعود السبيرز بهدفين أولهم لأريك داير وثانيهم لهارلاي كين من خلال ركلة الجزاء، ليعود بعدها المدفعجية ويحرزوا ثلاثة أهداف ويحققوا الرومنتادا لينتهي اللقاء بأربعة أهداف لأرسنال مثابل اثنين لتوتنهام في ديربي لندن.


مانشستر يونايتد ضد نيوكاسل

كان لهذا اللقاء طابع خاص، فقد أشارت التقارير الإنجليزية بأنه اذا خسر مورينيو هذه المباراة فسوف يتم إقالته، وبالفعل سارت المباراة في هذا الاتجاه وكانت كتيبة مورينيو متخلفين بهدفين نظيفين، إلا أن روح الشياطين الحمر ظهرت واستطاعوا تسجيل ثلاثة اهدف لينتهي اللقاء بفوز اليونايتد بنتيجة 3-2.


العديد من متابعين كرة القدم سيتذكرون هذه المباراة لفترة ليست بالقصيرة، نفس سيناريو نهائي دوري الألطال بين مانشستر يونايتد وبارين ميونخ عام 1999 تكرر في ملعب يوفنتوس في دوري مجموعات نفس البطولة هذا الموسم، مانشستر يونايتد كان متأخر بهدف نظيف حتي أخر الوقت الأصلي، ليكون الكتبقي من المباراة بمثاية العودة وتحقيق الريمونتادا بتسجيل هدفين والفوز بنتيجة 2-1.

السوبر الأوروبي ين ريال مدريد وأتلتيكو مدريد

أول اختبار لريال مدريد بعد ريحل كل من كريستيانو رونالدو وزين الدين زيدان، كانت المباراة تسير بشكل جيد بالنسبة للميرنجي حيث كانوا متقدمين بهدفين لهدف، لكن سيميوني وأبنائه قرروا الثأر والفوز بأربعة أهداف لاثنين.

برشلونة ضد إشبيلية

بعد أن استطاع إشبيلية الفوز في لقاء الذهاب بهدفين نظيفين، بدأ برشلونة في لقاء العودة بكامل صفوفه وحريص علي التأهل للدور القادم بكأس ملك إسبانيا، وبالفعل سجل العملاق الكاتلوني أربعة أهداف إلا أن إشبيلة لم تستلم وسجلت هدف ليكون الأخير علي بعد هدف واحد من التأهل ولكن برشلونة لم يتح لهم الفرصه وسجل الرخامس والسادس

تعليقات الفيس بوك