المصري: إنها أسوأ فترة رأيتها في حياتي لاتحاد الكرة

share on:

 

تحدث محمد الخولي نائب رئيس مجلس إدارة المصري عن انه مستاء من طريقة اداراة مسؤولي اللجنة الخماسية ملف التفاوض مع إيهاب جلال المدير الفني للفريق لقيادة منتخب مصر.

وصرح الخولي عبر القناة الأولى “حتى الآن لم يتواصل مسؤولو اتحاد الكرة مع مجلس إدارة المصري أو رئيس النادي، فلا توجد أي مفاوضات رسمية، بل كانت جلسة بين مسؤول باللجنة مع إيهاب جلال ثم توقفت الأمور”.

وأضاف “شروط ايهاب جلال مقنعة، فالأمور المادية ليست المشكلة بل احترام الناس والمصداقية، فما يحدث حاليا من أخبار وعمليات تصويت مسربة أمر لا يليق”.

واستنكر نائب رئيس النادي المصري “متى يكون لدينا شخصيات تكون قادرة على اتخاذ القرارات؟ أين الاحترافية؟”.

وهاجم محمد الخولي بقوله: “إنها أسوأ فترة رأيتها في حياتي لاتحاد الكرة، هذه اللجنة غير قادرة على اتخاذ قرار أو تقييم قراراتها أو الإعلان عنها، فما يحدث من اللجنة المعينة غير طبيعي”.

وأردف “نتطلع أن نشعر بوجود شخصيات تفهم كيفية التعامل في الأزمات، وبصراحة لا أرى أحدا يقوم بذلك”.

وشدد “إذا رفضت تولي إيهاب جلال لقيادة المنتخب سأكون خائنا للبلد، كل ما نطلبه التفاوض مع الإدارة واحترام تعاقده معنا بصرف النظر عن ضيق الوقت وتأخر اتحاد الكرة”.

وأتم تصريحاته “أؤكد بنسبة مليون في المئة، أن إيهاب جلال سيكون المدير الفني للفريق في مباراته الأولى بالدوري ضد حرس الحدود”.

يذكر ان ايهاب جلال اقرب من اي وقت سبق لتولي المهمة الفنية للمنتخب الوطني حسب التقرير الصحفية.

 

تعليقات الفيس بوك