الفيفا يفتح تحقيقًا بسبب مباراة مصر وأوروجواي

share on:

بالكاد بدأت فعاليات مونديال روسيا 2018 منذ يومين، والمشاكل التنظيمية بدأت في الظهور؛ حيث أعرب الفيفا عن قلقه من مشهد المدرجات الخالية.

ظهر مشهد المدرجات الخالية جليًا في مباراة المنتخب المصري ضد منتخب الأوروجواي، التي أقيمت بالأمس على استاد إيكاترينبورج أرينا.

الفيفا لا يمتلك أي تفسير يبرر شراء عدد من المشجعين للتذاكر ثم بعد ذلك يتغيبون عن حضور المبارة، وقد صرح متحدث رسمي باسم الفيفا لشبكة CNN قائلًا: “نحن نؤكد على بيع عدد 32,278 تذكرة لمباراة مصر وأوروجواي؛ لكن الحضور لم يعكس ذلك الرقم؛ والفيفا سوف يحقق بشأن هذا الموضوع”.

واستكمالاً للمشهد ذكر تقرير ال CNN البيان الذي أصدره الفيفا في الأسبوع الماضي بشأن التذاكر المباعة؛ حيث تم الإعلان عن بيع عدد 2,403,116 تذكرة لكافة المشجعين حول العالم قبل بداية المونديال بأسبوع، علمًا بأن عملية بيع التذاكر قد بدأت في سبتمبر من عام 2017.

استاد إيكاترينبورج أرينا الذي أقيمت عليه المباراة كان قد لفت الأنظار؛ حيث لاحظ المتابعون وجود مدرجات وكأنها ليست جزءًا من الاستاد نفسه؛ حيث تم بالفعل إضافة مدرجين مؤقتين يبلغ ارتفاعهما 45 مترًا، وذلك من أجل زيادة سعة الاستاد.

جدير بالذكر أن هذه المباراة قد انتهت بخسارة منتخبنا بهدف نظيف؛ أحرزه مدافع أوروجواي خوسيه ماريا خيمينيز في الدقيقة 89 من عمر اللقاء.

تعليقات الفيس بوك