العقدة تستمر يا سيميوني .. ركلات الترجيح تبتسم لريال مدريد

share on:
توج ريال مدريد بأول ألقابه هذا الموسم بعد فوزه علي جاره أتليتكو مدريد بركلات الترجيح بنتيجة 4/1 .
 
التتويج جاء بعد مباراة ملحمية انتهت بالتعادل السلبي في الوقتين الأصلي و الإضافي في المباراة التي أٌقيمت علي ملعب الجوهرة المشعة في جدة.
اللقاء بدأ باستحواذ و هيمنة من ريال مدريد علي مجريات اللعب مع تحفظ من أتليتكو مدريد ، و لكن بدون أي خطورة علي كلا الجانبين .
 
الشوط الثاني بدأ بضغط من ريال مدريد و أّضاع لوكا يوفيتش و فيدي فالفيردي فرصتين لافتتاح النتيجة دون جدوي ليحتكم الفريقان للأشواط الإضافية .
 
الشوط الإضافي الأول لم يشهد أي خطورة من الطرفين بسبب هبوط الحالة البدنية للفريقين و عدم رغبة أي فريق في المجازفة بالهجوم .
الشوط الإضافي الثاني شهد حالة طرد حصل عليها فيدي فالفيردي بعد عرقلته لألفارو موراتا من الخلف في الدقيقة 115 ليشهد الملعب حالة من الشد و الجذب بين اللاعبين .
 
و شهدت ركلات الجزاء الترجيحية تألقا من كورتوا ساهم في حصول زين الدين زيدان علي لقبه الأول في ولايته التدريبية الثانية لريال مدريد .
 
و يذكر أن تلك هي الخسارة الثالثة التي يتلقاها سيميوني أمام ريال مدريد في نهائي احدي البطولات بعد خسارته لنهائيين من مسابقة دوري أبطال أوروبا عامي 2014 و 2016 .

تعليقات الفيس بوك