الطيور المهاجرة 21 | محمد عمر محترف مصري في الإمارات يكشف أسرار تجربته الاحترافية.

share on:

يواصل كايرو ستاديوم البحث عن الطيور المصرية المهاجرة البعيدة عن الأضواء، ونلقي الضوء اليوم على اللاعب محمد عمر المحترف في الإمارات.

يلعب محمد في مركز المدافع الأيسر، وهو الآن لاعب لدى نادي العربي الإماراتي في الدوري الدرجة الأولى والتابع لإمارة أم القوين، والذي سبق له اللعب لنادي أبو قير للأسمدة والترام والإتحاد السكندري في مصر، والذي يبلغ من العمر 27 عام من محافظة الإسكندرية بمصر.

في بداية الحوار عند سؤاله عن كيفية احترافه أجاب محمد : ” عرض علي أحد الوكلاء طلب للتعاقد معي من العربي الإماراتي وبالفعل انضمكت لهم، وهذا ثالث مواسمي مع الفريق الأول للعربي ومتبقي لي موسم أخير “.

وأشار محمد إلى انجازاته مع فريقه قائلاً : ” في أول موسم لي مع الفريق حصلت على أفضل لاعب مقيم في دوري الدرجة الأولى، وبعدها حصلت على جائزة أفضل أسيست في دوري الدرجة الأولى كذلك “.

وأكمل حديثه عند سؤاله عن مساهمته في تسجيل الأهداف مع فريقه هذا الموسم : ” تمكنت خلال المباريات التي شارت بها أن أصنع 5 أهداف، وبسبب ظروف انتشار فيروس كورونا فقد تم إلغاء الدوري بعد مرور نصف مبارياته دون تحديد بطل أو هابطين، ونحن الآن في فترة الإعداد للموسم الجديد “.

وأتبع بسؤاله عن الفريق الذي يشجعه في مصر وأوروبا أجاب قائلاً : ” في مصر أشجع نادي الزمالك، وفي أوروبا أتابع جميع الفرق ولكن لا أشجع فريق معين “.

وبسؤاله عن مثله الأعلى من اللاعبين المصريين وفي أوروبا أجاب : ” من اللاعبين المصريين محمد صلاح فخر العرب، وفي أوروبا مارسيلو بسبب أني أحب طريقه لعبه خاصة وأني نفس مركزه، حتى أن زملائي هنا يلقبوني بمارسيلو “.

وأردف حديثه قائلاً عن طموحه كلاعب و المرحلة التي يتمنى أن يصل لها في حياته الكروية : ” الطموح ليس له سقف لدي، فطموحاتي كبيرة في كرة القدم وأتمنى أن ألعب لمنتخب بلدي  سواء لعبت في أوروبا أو في الخليج أو الدوري المصري “.

وأضاف خالد عند سؤاله هل سيوافق على تمثيل منتخب مصر : ” أكيد في المركز الأول يأتي منتخب مصر، لكن لو لم أحصل على فرصة أو لم يكن من نصيبي أن ألعب لمنتخب بلدي وعرض علي أن أمثل منتخب الإمارات فهذا شرف لي أن أمثل منتخب الإمارات في فريق كرة القدم، فالإمارات تعتبر بلدي الثاني ولها فضل علي بعد الله “.

واختتم تصريحاته قائلاً : ” أحب أن أشكر أهلي الذين كانوا دئماً داعمين لي وسند حقيقي، كما أشكر أي شخص ساعدني في مجال كرة القدم وأتمنى التوفيق في الأول والأخير من رب العالمين “.

تعليقات الفيس بوك