الزمالك يقسو على بيراميدز بثلاثية.. ويتوج بطلا لكأس مصر للمرة ال 27 فى تاريخه

share on:

نجح الفريق الأول لكرة القدم بنادى الزمالك، بالتتويج ببطولة كأس مصر للمرة الثانية على التوالى، وال 27 فى تاريخه ليواصل سيطرته على بطولة الكأس فى السنوات ال 10 الأخيرة، بعد أن تغلب على بيراميدز بثلاثية نظيفة فى المباراة التى أقيمت على ملعب برج العرب بالأسكندرية، فى حضور جماهيرى.

وبدأ الشوط الأول، بسيطرة من بيراميدز فى الدقائق الخمس الأولى، قبل أن يسيطر الزمالك على المباراة، لكن كانت أول الفرص الخطيرة عن طريق جون أنطوى مهاجم بيراميدز فى الدقيقة السابعة، بعد عرضية عبد الله السعيد من ركلة حرة، نفذت على القائم البعيد ليلعبها على جبر عرضية بالرأس لتصل لأنطوى الذى سدد كرة مزدوجة خلفية مرت بجوار القائم.

وفى الدقيقة ال 12 أضاع فرجانى ساسى فرصة مؤكدة لتقدم الزمالك، بعد أن أضاع هدف مؤكد من داخل منطقة ال 6 ياردة، بعد أن سقطت الكرة من يد أحمد الشناوى من ركلة ركنية، ليسدد ساسى كرة قوية فوق العارضة، وفى الدقيقة ال 16 يهدر شيكابالا فرصة هدف مؤكد اخر للزمالك، بعد مجهود فردى بعد أن استلم الكرة فى وسط الملعب لينطلق حتى وصل لمنطقة الجزاء ليسدد كرة صاروخية تمر من أمام المرمى.

وفى الدقيقة ال 31 يتألق أحمد الشناوى وينقذ مرماه من هدف مؤكد من رأسية فرجانى ساسى، بعد ركلة ركنية نفذها شيكابالا، قبل أن يطلق إبراهيم حسن تسديدة أرضية زاحفة تصدى لها محمد عواد على مرتين، من هجمة مرتدة خطيرة لنادى بيراميدز.

وفى الدقيقة 44 يتصدى الشناوى لرأسية مصطفى محمد، داخل منطقة ال 6 ياردة من ركلة ركنية أيضا نفذها شيكابالا كالعادة من الجانب الأيمن، بعدها احتسب الحكم الرومانى باتريسكو دقيقتان من الوقت بدل الضائع لم تشهد أى جديد لينتهى الشوط الأول بالتعادل السلبى بدون أهداف.

وبدأ الشوط الثانى، بضغط من بيراميدز محاولا خطف الهدف الأول، لكن محاولاته باءت بالفشل، بعد أن فشل جون أنطوى فى استغلال هجمة مرتدة لبيراميدز ليسدد كرة بعيدة جدا عن مرمى محمد عواد، وفى الدقيقة ال 51، يسدد شيكابالا تسديدة أرضية رائعة يبعدها الشناوى بصعوبة.

وفى الدقيقة ال 52 تهتز الشباك أخيرا، عن طريق يوسف أوباما معلنا عن تقدم المارد الأبيض، بعد تمريرة رائعة من شيكابالا بوجه القدم الخارجى، وفى الدقيقة ال 62 يعزز الزمالك تقدمه برأسية رائعة من أشرف بن شرقى، اكتفى الشناوى بمشاهدتها بعد عرضية من حمدى النقاز.

وفى الدقيقة ال 84  يعزز الزمالك تقدمه بالهدف الثالث عن طريق أشرف بن شرقى، بعد هجمة مرتدة رائعة انطلق بها محمد أوناجم البديل ليدخل منطقة الجزاء، ويلعب عرضية لبن شرقى الذى سدد فى شباك الشناوى الهدف الثالث للمارد الأبيض.

وبهذه النتيجة، نجح الزمالك فى الفوز باللقب ال 27 فى تاريخه، والثانى له على التوالى، وحافظ على رقمه الخاص بالفوز على كل الفرق التى تصعد للمباراة النهائية للمرة الأولى.

 

 

 

تعليقات الفيس بوك