البرازيل تتفوق على السعودية بثنائية نظيفة في السوبر كلاسيكو 

share on:

 

احتضن ملعب “جامعة الملك سعود” بالعاصمة السعودية الرياض منذ قليل، ثاني لقاءات الدورة الرباعية الدولية الودية “السوبر كلاسيكو”، والذي جمع بين السعودية والبرازيل، واستطاع منتخب السامبا تخطي الأخضر العنيد بثنائية نظيفة.

 

شوط أول متكافئ الفرص بين الفريقين، مع تكتل سعودي قوي، حاول نجوم السامبا إختراق دفاعات الأخضر بتمريرات متبادلة في نصف الميدان ولكن دون أى خطورة واضحة، في الدقيقة الـ14 كاد نيمار أن يسجل الهدف الأول بعد عرضية عن طريق كوتينيو  داخل المنطقة سددها نيمار من لمسة واحدة لكن تصدى لها الحارس محمد العويس ثم أبعدها الدفاع.

 

كما هدد الأخضر بعدها بدقائق مرمى السامبا في الدقيقة 20 بعد عرضية من سلمان الفرج استلمها سالم الدوسري الذي سددها داخل المنطقة اصطدمت بالدفاع وتحولت إلى خارج المنطقة، هدف ملغي للمنتخب البرازيلي في الدقيقة 24 بسبب تسلل واضح على خيسوس مرور نصف ساعة من اللقاء ومازال التعادل السلبي قائم، وأداء مميز للأخضر وصلابة دفاعية.

 

 

خيسوس يسجل الهدف الأول للسامبا في الدقيقة 43 بعد تمريرة رائعة من نيمار وصلت إلى خيسوس المنفرد بالمرمى معلنا هدف التقدم، واصل المنتخب البرازيلي الضغط وتحصين دفاعي من الأخضر، هدف أخر ملغي للسامبا في الدقيقة 45 بداعي التسلل، لينتهي الشوط الأول بتقدم المنتخب البرازيلي بهدف نظيف.

 

 

 

 

 

 

ضغط قوي من لاعبي البرازيل في بداية الشوط الثاني، مع انخفاض بدني ملحوظ للاعبي السعودية، تمريرات في منتصف الملعب وهدوء نسبي في أجواء اللقاء، حصل عبد الله عطيف في الدقيقة 68 على بطاقة صفراء بعد عرقلة نيمار في منتصف الملعب لمنع هجمة مرتدة.

 

شهدت الدقيقة 83 خطأ فادح من الدفاع السعودي أنقذه خروج محمد العويس من مرماه، عاد بعدها حكم اللقاء لتقنية الـ VAR وتحتسب لمسة يد من خارج منطقة الجزاء تم على أثره طرد الحارس محمد العويس.

 

انخفاض تام في مستوى المنتخب السعودي والتزام تام بالواجب الدفاعي، مع وجود هجمات متتالية من السامبا و نيمار المزعج، السامبا يسجل الهدف الثاني في الوقت الإضافي عن طريق المدافع أليكس ساندرو، لينتهي اللقاء بفوز المنتخب البرازيلي بثنائية نظيفة.

 

تعليقات الفيس بوك