البرازيليون فى “البريمرليج” .. ثلاثة “فوق” وثلاثة “تحت”

share on:

بمناسبة انتقال البرازيلى جابرييل خيسوس لاعب نادى بالميراس البرازيلى إلى مانشستر سيتى نستعرض معاً فى هذا التقرير بعض نجاحات وإخفاقات البرازيليين فى الدورى الإنجليزى.

الأفضل ..

أليكس – تشيلسى (2007-2012) ..

أليكس مُحتفلاً بأحد الأهداف مع تشيلسى.”

بسبب مشاكل فى استخراج تصريح العمل للشاب البالغ من العمر 22 عاماً فى عام 2004 أعار تشيلسى لاعبه أليكس دا كوستا الذى اشتراه من نادى سانتوس البرازيلى إلى نادى أيندهوفن الهولندى لمدة ثلاث سنوات ثم كانت البداية مع النادى اللندنى فى موسم 2007-2008 ليظهر مع تشيلسى فى ما مجموعه 86 مباراة ويُكَوِن شراكة متميزة مع چون تيرى، شراكة قادت النادى إلى لقبين لكأس الإتحاد الإنجليزى ولقب لكل من الدورى الإنجليزى والدرع الخيرية.

لوكاس لييفا – ليفربول (2007- حتى الآن) ..

“لوكا لييفا فى مباراة ضد نيوكاسل.”

تعويضاً لرحيل الأسبانى تشابى ألونسو إلى ريال مدريد تم جلب “لييفا” من ناديه جريميو بصفقة قُدرت بحوالى خمسة ملايين جنيه إسترلينى للاعب البالغ من العمر 20 عاماً آنذاك.

لوكاس – وبرغم من عِناد الإصابات معه – ظهر مع “الليفر” فى 222 مباراة وحقق معهم لقب وحيد كان كأس الرابطة الإنجليزية عام 2012.

جلبرتو سيلفا – أرسنال (2002-2008) ..

“جلبرتو سيلفا مُحتفلاً بأحد الأهداف مع أرسنال.”

قد يكون “سيلفا” هو الإسم الأفضل على اللائحة، جلبرتو كان أحد أفراد الجيل الذهبى لأرسنال – جيل دورى اللاهزيمة – فى 170 مشاركة مع “الجانرز” حقق لاعب أتليتيكو مينيرو السابق لقبين لكل من كأس الإتحاد والدرع الخيرية، لقب وحيد للدورى الإنجليزى وهو الأخير للنادى اللندنى حتى الآن، وصول لنهائى دورى الأبطال مرة وحيدة وخسارة بعشرة لاعبين ضد برشلونة وضِف إلى ذلك تحقيقه لكأس العالم 2002 مع منتخب بلاده وهو ما جذب أنظار أرسين فينجر له بالأساس.

الأسوأ ..

چو – مانشستر سيتى وإيفرتون (2008-2011) ..

“جو مع قميص السيتى.”

حين اشتراه مانشستر سيتى من سيسكا موسكو الروسى بصفقة بلغت 19 مليون إسترلينى قِيل أن “چو” نجم كبير قادم خاصة وأنه أحرز 30 هدف فى 52 ظهور فقط مع النادى الروسى لكن يُخيب البرازيلى كل التوقعات فى إنجلترا بهدف وحيد فى 21 لقاء مع “السيتى” ثم يذهب لإعارة أكثر فشلاً مع إيفرتون ويسجل 5 أهداف فى 27 لقاء.

ألكساندر باتو – تشيلسى (2016) ..

“باتو مع قميص تشيلسى.”

“باتو” فى نصف موسم مع تشيلسى قضاه على سبيل الإعارة ظهر فى لقاءين وسجل هدف وحيد. تجربة ألكساندر فى النادى اللندنى كان يمكن أن تكون أكثر نجاحاً لو أُعطى الفرصة لكن ولحظه السىء أنه جاء فى فترة المدرب جوس هيدينك التى اعتُبرت انتقالية بين مورينيو وكونتى فأنهى الفريق إعارة اللاعب البرازيلى دون فرصة حقيقية.

روبينيو – مانشستر سيتى (2008-2010) ..

“روبينيو بقميص مانشتر سيتى.”

بالنظر لسعر الصفقة الكبير ذلك الوقت – 42.5 مليون يورو – ومُلابسات الإنتقال – رفْض اللاعب التجديد مع ناديه السابق ريال مدريد وتغيير الوجهة فى اللحظات الأخيرة من تشيلسى إلى مانشستر سيتى – فإن روبينيو كان يُنتَظَر منه الكثير لكنه قضى مع “السماوى” موسم ونصف سجل فيهم 14 هدف ثم عاد لناديه القديم – سانتوس – مُعاراً لنصف موسم آخر وأخيراً إنتقال كامل إلى الميلان.

تُرى وبعد عدد من الأعوام هل يُصَنَف جابرييل خيسوس مع من هُم أفضل أم من هُم أسوا؟

تعليقات الفيس بوك