تحليل | روح الأهلي ترفرف في سماء السلام .. وليد سليمان يواصل اللعب منفردًا .. أهلي يحتاج الأهلي

share on:

استطاع النادي الاهلي أمس أن يفوز على نظيره الجونة ضمن مؤجلات الدوري المصري بهدفين لهدف، ليرفع رصيده إلى النقطة 17 بالمركز العاشر بالدوري بفارق 15 نقطة عن الزمالك المتصدر وبفرق أربع مباريات بينهم.

 

محمد يوسف المدير الفني للأهلي بدأ اللقاء بتشكيل مكون من شريف إكرامي بحراسة المرمى، وأمامه الرباعي كريم نيدفيد وأحمد علاء وسعد سمير وأيمن أشرف، وثنائي خط وسط هشام محمد وعمرو السولية ومهاجم وحيد وليد أزارو، وثلاثي خلف المهاجم أحمد الشيخ وناصر ماهر وميدو جابر.

التحليل الفني

الأهلي بدأ اللقاء بهدوء وتحضير من الخلف، ولكن بسبب دربكة دفاعية محمد نادي مهاجم وادي دجلة يخترق بين ثنائي الدفاع أحمد علاء وسعد سمير ويحرز هدف التقدم للجونة، سعد سمير بدأت تسوء حالته في أرض الملعب وأصبح ثغرة في دفاع الفريق.

وسط ميدان الأهلي لم يكن في أفضل حال هجوميًا جيد ولكن دفاعيًا ليس جيد، هذه كرة في نهاية الشوط الأول هجمة مرتدة، اللاعب من وسط الملعب بدأ التحرك دون رقابة ووصل لحدود منطقة الجزاء في حرية تامة، كرة خطيرة لولا تدخل الدفاع من المتحرك أحمد علاء.

الشوط الثاني بدأ بدخول وليد سليمان بديلًا ميدو جابر، ثم دخول مروان محسن بديلًا لهشام محمد، لتتحول الخطة من 4-2-3-1 ل4-4-2 بتواجد وليد كجناح أيسر وأحمد الشيخ كجناح أيمن والثنائي عمرو السولية وناصر ماهر بوسط الملعب مع وجود حرية لتحركات ناصر ماهر بالتقدم للأمام، والثنائي وليد أزارة ومروان محسن مهاجمين.

 

ضغط كبير من الأهلي وبفضل الروح بنزول سليمان بدأ الفريق بالتحرك، أحمد الشيخ المجتهد يحرز الهدف الأول، ووليد سليمان بفضل توفيقه يساعد في إحراز الهدف الثاني بكرة جميلة من ركنية، لتعود روح الأهلي بثلاث نقاط ثمينة.

التحليل الفردي

أحمد علاء يواصل التألق ويرتفع مستواه من مباراة لأخرى، جيد في الكرات الطويلة، جرئ بالدخول بوسط الملعب في حالة تأخر الأهلي.

 

سعد سمير يواصل التراجع ليؤكد تواجده في فترة معينة، ثم بدأ مستواه بالتراجع وأخطاء دفاعية لا تليق بلاعب دولي مثله ولاعب بالنادي الأهلي.

 

عمرو السولية وهشام محمد ثنائية هي جيدة هجوميًا، ولكن دفاعيًا بها ثغرات، فوسط ملعب الأهلي يكون مفتوح في بعض الأوقات.

 

وليد سليمان يواصل التألق ويثبت إنه لاعب بروح النادي الأهلي، منذ دخوله الملعب وبدأ الأهلي بالتحرك للأمام وظهور الخطورة.

 

الأهلي يحتاج لكثير من اللاعبين، ومدير فني أجنبي بشخصية قوية، لاعبين ليعود الأهلي للمنافسة كما هو معتاد، جماهير الأهلي تضع ثُقلها على رئيس مجلس الإدارة محمود الخطيب ومجلسه، فما هو القادم؟

 

أقرأ أيضًا:

الحلقة السادسة من سنين ضوئية وأين ستادات من الجيش الجديد؟\

تعليقات الفيس بوك