الأهلي وصنداونز | التاريخ يبتسم للأحمر وسلبية وحيدة

share on:

يصطدم النادي الأهلي المصري بالفريق الجنوب الأفريقي، صنداونز في الدور ربع النهائي من بطولة دوري أفريقيا، آملا في أن يتخطى هذه العقبة الصعبة نحو حصد لقبه التاسع المستعصي عليه منذ 6 سنوات.

ويتسلح الأهلي بتاريخه المشرق أمام أندية جنوب أفريقيا من جهة ومواجهاته المباشرة أمام خصمه، حيث يمتلك المارد الأحمر سجل إيجابي يعطيه تفوق نفسي وعلو كعب على خصمه قبل مواجهة الغد في مباراة الذهاب.

تفوق تاريخي

يمتلك الأهلي سجلا مضيئا أمام صنداونز الجنوب أفريقي تاريخيا، فلم يتعرض المارد الأحمر لأي هزيمة على يد بطل أفريقيا عام 2016، حيث تواجه الفريقان في أربع مناسبات تاريخيا لم يحقق اليانج بويز أي انتصار خلالهم، إذ انتصر الأهلي في مباراتين بينما حسم التعادل مواجهتما في مباراتين آخرتين.

المواجهة الأولى بين الطرفين كانت عام 2001، حينما نجح الأهلي في نهاية المطاف من تحقيق اللقب الثالث له تاريخيا، وتمكن المارد الأحمر من العودة بتعادل ثمين من جنوب أفريقيا بهدف لكل فريق بهدف سيد عبدالحفيظ، قبل أن ينتصر الأهلي في مباراة العودة بثلاثية نظيفة سجلهم خالد بيبو.

في عام 2007، تقابل الفريقان مجددا في دور ال16 لبطولة دوري أبطال أفريقيا، تعادل الأهلي مجددا في جنوب أفريقيا بهدفين مقابل مثلهما قبل أن يحقق انتصار في مباراة العودة في القاهرة قادته إلى الدور ربع النهائي بثنائية نظيفة.

علو كعب

يتفوق النادي الأهلي تاريخيا على أندية جنوب أفريقيا بصورة عامة، حتى وإن لم يكن التفوق وعلو الكعب للمارد الأحمر كبير بصورة ملحوظة إلا أنه يظل متفوقا على أبناء جنوب أفريقيا,

التقى الأهلي مع أندية جنوب أفريقيا في 19 مناسبة على مدار التاريخ في جميع البطولات القارية، حقق نادي القرن الأفريقي الانتصار في 8 مباريات، بينما تعرض للهزيمة على يد الأبناء الصغار في 5 مناسبات، وحسمت 6 مباريات بنتيجة التعادل، وسجل الأهلي خلال هذه المواجهات 26 هدف بينما استقبلت الشباك الحمراء في 16 مناسبة.

أكبر انتصار حققه الأهلي على أندية جنوب أفريقيا كان على حساب كايزر تشيفز في بطولة السوبر الأفريقي عام 2002، في المباراة التي انتهت بانتصار أحمر برباعية مقابل هدف وحيد.

ويتميز سجل الأهلي أمام فرق الأولاد بأن المارد الأحمر تمكن من العبور في جميع المناسبات التي واجه فيها فرق جنوب أفريقيا في بطولة دوري أبطال أفريقيا في الأدوار الإقصائية، إذ فشلت فرق جنوب أفريقيا في الإطاحة بنادي القرن في جميع المناسبات.

العقدة

يعاني الأهلي من عقدة متأصلة أمام فرق جنوب أفريقيا ألا وهي عدم قدرة المارد الأحمر على تحقيق أي انتصار على الملاعب الجنوب الأفريقية، ليمتلك سجل خالي تماما من الانتصارات خارج الديار أمام فرق الأولاد.

على الرغم من أن نتائج الأهلي في جنوب أفريقيا ليست بالكارثية، حيث حقق 6 تعادلات من أصل 9 مواجهات خاضها أمام أندية جنوب أفريقيا بينما تعرض لثلاث هزائم فقط في ملاعب جنوب أفريقيا، ولكن تبقى السلبية الأكبر هي عدم قدرته على تحقيق أي انتصار هناك مما يمثل حاجز نفسي كبير للأهلي في مواجهاته في ملاعب الأولاد.

نادي القرن الأفريقي سوف يسعى للحفاظ على نتائجه المتميزة أمام صنداونز في بطولة دوري أبطال أفريقيا، ويرسخ العقدة التي صنعها لأندية جنوب أفريقيا وهي عدم قدرتهم على إقصاءه من أي دور إقصائي في دوري أبطال أفريقيا، في حين أنه سيعمل على كسر عقدته بعدم الفوز نهائيا في ملاعب جنوب أفريقيا.

تعليقات الفيس بوك