تحليل | مشكلة دفاعية ومراكز جديدة .. الأهلي خرج من بيراميدز بأقل الخسائر

share on:

تعادل النادي الأهلي مع بيراميدز في مباراة قوية لعبها ب10 بعد طرد لاعب الوسط عمرو السولية بالدقيقة 43 من الشوط الأول وهي البروفة الأخيرة قبل مواجهة الوداد المغربي.

 

المدير الفني الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني أعتمد على طريقة 4411 للمباراة الثالثة على التوالي، وهي الطريقة الاي تجعله يسيطر على وسط الملعب مع تواجد كثافة عددية في حالة الهجوم والدفاع أيضًا.

مشكلة دفاعية

موسيماني اعتمد على كهربا كمهاجم صريح وخلفه أفشة ورباعي وسط الشحات وديانج والسولية وأجاي وخلفهم الرباعي هاني وحمدي وياسر وفتحي والحارس علي لطفي.

الأهلي واجهته مشكلة في التمركز الدفاعي، في أغلب الكرات العرضية يحصل عليه مهاجمي بيراميدز، والسبب عدم تناغم رباعي الدفاع في الاغطية أو عدم تناغم لاعبي الوسط مع الدفاع وعدم تواجد كثافة عددية للتغطية.

التسديد والكرات الطويلة

 

الأهلي يعتمد بشكل أساسي على كرتين التسديد من خارج المنطقة واستغلال قدرات بعض اللاعبين كأفشة وديانج والسولية، واللعب على الكرات الطويلة من الدفاع في ظهر دفاع المنافس سواء بتواجد السولية أو حتى بعد طرده والسبب هو ضغط بيراميدز العالي.

مشكلة أخرى واجهت الأهلي هجوميًا، أجاي يحتاج لمساحة للتحرك لكنه كان مقيدًا في الوسط الأيسر بجانب ضغط بيراميدز المتقدم فواجه مشاكل سواء والمورة بحوزته فلا يستطيع السيطرة عليها لفترة طويلة، وعندما تكون الكرة مع بيراميدز يواجهه مشكلة التغطية لأنه مركز جديد بالنسبة له.

الشيخ مهاجم وحيد

 

في الشوط الثاني دخل أحمد الشيخ بديلًا لبادجي الذي دخل بديلًا لكهربا بعد إصابته في الشوط الأول، لم يحدث أي تغيير بالملعب نزول الشيخ ليصبح مهاجم الفريق بطريقة 441 بعد طرد السولية.

مباراة شهدت تواجد أكثر من لاعب في مراكز جديدة وخرج موسيماني بالمطلوب من المباراة في ظل النقص العددي، مباراة الوداد القادمة ستكون التجربة الأصعب له كونه يملك عدد من الإصابات والغرض منها عدم الخسارة في مباراة الذهاب فقط لحين عودة بعض الإصابات.

 

الأهلي سيواجه الوداد المغربي في نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا السبت المقبل في الذهاب في المغرب، ثم السبت الذي يليه في الإياب في مصر، والفائز سيواجه الفائز من الرجاء المغربي والزمالك المصري.

كتب: محمود السماحي

تعليقات الفيس بوك