تقرير | ترجي إسماعيلي أهلي زمالك .. قاهر الكبار جاهز لسموحة .. لن يتنازل عن الدولارات .. ..

share on:

ظاهرة موسمية رغم عراقته، قد يصبح أسطورة قاهر الكبار، ربما لم تكن صدفة فهناك ملايين وراءه، اللون الأخصر ليس مجرد عابر، زعيم الثغر ليس مجرد لقب، سيد البلد هو مسمى في مكانه، إنه الاتحاد وليس مجرد اتحاد بل اتحاد وطني، من لا يتذكر الحديثة والذي تأسس عام 1914 قاهر الكبار الاتحاد السكندري.

لم تكن محض الصدفة ما يحدث، إنهم عاشقين وليسوا مجرد جماهير، من شاهد جماهير الرحاء المغربي الملقب بالجراد، قد ينظر إليهم ويرى وجه الشبه، الشعار الذي يحمل سداسية لنجوم الكأس، الشعار ذو اللونين الأخضر والذهبي يلمع الآن.

 

النادي ينافس هذا الموسم على على ثلاث بطولات مختلفة وهم الدوري المصري وكأس مصر وكأس زايد للأندية الأبطال أو البطولة العربية كما كان مسماها سابقا، فمن أين جاء لقب قاهر الكبار؟

الاتحاد بدأ موسمه بالتواجد بتلدور التمهيدي الثاني بكأس زايد، حيث تواجد في مجموعة تضم الفتح الرباطي المغربي والسالمية الكويتي وأساس تيليكوم الچيبوتي، تعادل مع الفتح وفاز على السالمية، كان مطالب بالفوز على أساس تيليكون بسبعة أهداف دون رد للتأهل للدور التالي وهو ما حدث، الفريق يفوز بثمانية أهداف دون رد وليس سبعة.

لتوقعه القرعة في مواجهة أحد أكبر أندية القارة الأفريقية وهو الترجي التونسي، ليتعادل في الإسكندرية بهدف لمثله، والمفاجأة تأتي من رادس بتعادل بهدفين لمثلهم، ليخرج أحد أكبر المرشحين للفوز بالبطولة وحامل لقبها بأفضلية الأهداف خارج الأرض، والصدفة توقعه بدور ال16 من رفيقه الزمالك وتصبح البطولة أكثر صعوبة.

 

الزمالك هزم الاتحاد في ثاني جولات الدوري المصري بخماسية مقابل هدف وذكريات سيئة تركها قبل مواجهة الزمالك بكأس زايد، زعيم الثغر يعود بقوة يفوز على الإسماعيلي ثم يقهر الأهلي برباعية مقابل ثلاثة، ويعلنها سأتواجد بجانب الكبار فأنا لي تاريخ عريق.

سيد البلد يعود من جديد لكأس زايد ومن ورائه ملايبن تعشق الكرة، يخسر من الزمالك بهدف دون رد ولكن ما زال للحديث بقية، بعد مباراة الذهاب بشهر كامل يتواجهان من جديد بمباراة العودة ليعلن الفريق الأخضر عن عودته ويفوز بهدف دون رد، لتتجه المباراة لركلات الجزاء ويتأهل الاتحاد إلى دور ال8 ليرافق كبار العرب.

الاتحاد السكندري يعلن نفسه الحصان الأسود لكأس زايد وقاهر الكبار، فمن يحلم بالفوز على الأهلي والزمالك والأسماعيلي ومعهم البطل الأفريقي الترجي التونسي، النادي السكندري سيواجه سموحة يوم الجمعة القتدمة في ديربي سكندري صعب، وجماهير الاتحاد تتمنى العبور لدور 8 من البطولة ليواصل الاتحاد المنافسة على جميع البكولات الممكنة، فمن يرفض ستة ملايين دولار من بطولة زايد؟

 

أقرأ أيضا:

الحلقة السادسة من سنين ضوئية وتهرب الاتحاد من الأهلي والزمالك

تعليقات الفيس بوك