إيناس إيبو ودومينيك ثيم.. الكفاح والرد الساحق – تعرف على القصة

share on:
إيناس إيبو

اقتراح من دجوكوفيتش وفيدرير ونادال ورد من ثيم و ضربة موجعة من إيناس إيبو ودعم رئاسي وتضامن رياضي وعالمي كبير، تلك هي قصتنا التي سنسردها معكم متابعينا.

 اقتراح دجوكوفيتش وفيدرير..ورد ثيم

بسبب فيروس كورونا المستجد اقترح نوفاك دجوكوفيتش وروجير فيدرير ورافا نادال لاعبي التنس المصنفين في المراكز الأولى عالميًا بإنشاء صندوق لدعم لاعبى الكرة الصفراء المتضررين من تفشى فيروس كورونا -كوفيد 19- المستجد وتوقف اللعبة عالميًا ودوليًا وبالأخص لاعبي التنس خارج نادي المئة.

رد دومينيك ثيم المصنف الثالث عالميًا كان قاسيًا على دعوة نوفاك وفيدرير قائلًا:”لقد رأيت لاعبين في الدورات الدولية (ITF) لا يلتزمون 100٪ كثير منهم ليس محترفًا بشكل كبير، لا أريد دعم هؤلاء”.

دومينيك ثيم
دومينيك ثيم

كان الرد سريعًا على تعليق دومينيك ثيم من اللاعب المحترف نيك كيريوس صاحب التصنيف رقم 40 الذي هزم رفاييل نادال عام 2014 ببطولة ويمبلدون قائلًا:”أنت لا فهم ثيم، نحن يجب علينا مساعدة المحترفين وغير المحترفين، يجب أن تضع نفسك مكانهم”.

وفي رد من المصنف الأول عالميًا نُشر عبر موقع tennis 365 قال دومينيك:”هناك أشياء كثيرة تحدث تزعجني، لا أريد التراجع عن رأيي بوجود بعض اللاعبين الذين لا أريد دعمهم”.

و أكمل:”يجب أن أختار اللاعبين الذين يستحقون الدعم والذين لا يستحقونهُ، لان الذين يستحقونهُ حقًا سيستفيدون من الدعم”.

    أعلن منظمو البطولات الأربع الكُبري بالتنس عن خطط لإنشاء صندوق لمساعدة اللاعبين الأقل تصنيفا في اللعبة الصفراء وبالتضامن مع الاتحاد الدولية باللعبة ATP -WTA – ITF.

العديد من بطولات التنس الكُبري مثل ويمبلدون قد تم تأجيلها للعام القادم والبعض منها لم يؤجل حتى الآن مثل رولان جاروس، ولكن البطولات الصُغرى في اللعبة الصفراء تم تأجيلها بكُل تأكيد وذلك قد أثر على اللاعبين ذو الدخل الأقل في اللعبة الذين يعانون بالأساس من قبل ذلك بكثير وهذا ما سنتعرف عليه في الفقرة القادمة.

إرسال رائع من إيناس إيبو..وهزيمة ساحقة لثيم

إيناس إيبو
إيناس إيبو

إيناس إيبو، لاعبة مضرب جزائرية، وصلت إلى 10 الآف نقطة في سن الرابعة عشر في رابطة المحترفات WTA، يا لهُ من إنجاز، ولكن ما سنراهُ في الأسطر القادمة هو الإنجاز الحقيقي.

كان أبرز الردود على ثيم من اللاعبة الجزائرية إيناس إيبو، الأمر الذي أدى إلى تضامن عربي وعالمي كبير مع اللاعبة العربية.

فقد نشرت إيناس فيديو لها عبر موقعي “اليوتيوب” و “إنستجرام” للرد فيه على دومينيك ثيم.

بدأت إيناس إيبو الفيديو الموجه لثيم في الحديث حول الجزائر ووضع الشوارع والبيوت فيها ووضعها المادي السئ الذي نشأت فيها، ولكنها شكرت الأهل كثيرًا على دعمها لها. 

وتحدثت إيبو في الفيديو قائلة:”في بلد مثل الجزائر، من الصعب عليك أن تكون رياضية” و أكملت:”لا يوجد ملعب بسقف مغلق في كامل البلاد، إذا أمطرت السماء نتدرب في الصالات الرياضية حتى ينتهي المطر”.

و أردفت قائلة:”أنا من عائلة متواضعة جدًا، وقعت في حب التنس منذ نعومة أظافري – ست سنوات – فقط، ولكن ماذا لو كانت ظروفي مختلفة؟ الشكر كل الشكر لأهلي الذين دعموني”.

إيناس وفق ما قيلت كانت بطلة العالم في سن الرابعة عشر و صُنفت من قبل الصحافة العالمية كـ“معجزة الجزائر”.

“الرعاة أنت تقول؟ نحن لا نجد رُعاة في الجزائر ولا حتى مسابقات للاتحادات الثلاث ATP -WTA – ITF في الجزائر” هكذا تحدثت إيناس إلى ثيم.

و أكملت قائلة:”هنا لا يوجد مدرب خاص، لا يوجد مدرب عالمي واحد بالجزائر في تلك اللُعبة!، ماذا يعني أن يكون لديك مدرب يساعدك في البطولات؟ مدرب لياقة؟ معالج فيزيائي؟ مدرب ذهني؟ فريق عمل متخصص؟ تلك أمور لم تحدث لى على تمامًا”.

“لو كنت جزءًا من عالمك السحري لحذبت العديد من الرعاة، وكان الاتحاد سيعتني بي لكن لم تحدث الأمور بهذه الطريقة” و أكملت:”هل تعرف معنى أن يقوم أهلك بعيد ميلاد لك؟ أنا لا أعلم معنى هذا” توجهت إيناس برسالة صريحة وصعبة إلى ثيم في تلك الجملة.

و أختتمت إيناس قائلة:”الملعب هو من يقرر مصيري ومستقبلي ومسيرتي وليس الأموال” و أكملت:” لم يطلب أحد منك شيئًا، ولم ننجو بفضل أموالك بكُل تأكيد”.

نالت تلك الرسالة إعجاب الكثير والكثير، ربما لم تكن تلك رسالة من لاعبة بالجزائر فقط، بل كانت رسالة من قلب أفريقيا السمراء لجذب اهتمام الدول العالمية والاتحادات الدولية بالرياضة عمومًا وكُرة المضرب “التنس” خصيصًا.

دعم رئاسي جزائري..وإيناس ترد

الرئيس الجزائري الجديد عبدالمجيد تبون غرد عبر تويتر دعمًا لإيناس قائلًا:”لا يمكن للجزائر أن تُضيّع موهبةً رياضيةً مثل إيناس إيبو وهي في مقتبلِ العمر و زهرة العطاء، في اختصاصٍ نادرًا ما ينجبُ جزائريين يبرعون فيه”.

و أكمل:”عاجلاً، ستتكفل وزارة الشباب والرياضة بانشغالك كل دعمي ومساندتي وتمنياتي لك بالنجاح ان شاء الله”.

وقامت إيناس بالرد على الرئيس الجزائري عبر تغريدة في موقع التواصل الإجتماعي “تويتر” قائلة:”شكرا جزيلاً سيد الرئيس هده الكلمات تشرفني، حلمي هو أن أُتوج بكأس ويمبلدون ورولان جاروس و بطولة أمريكا المفتوحة للتنس”.

وأكملت قائلة:”اتمنى ان توفر لي كل الإمكانيات لتحقيق ذلك إن شاء الله لرسم السعادة على الشعب الجزائري العظيم”.

فينوس ويليامز تصف إيناس بـ”البطلة”

وصفت فينوس ويليامز بطلة التنس والـ67 عالميًا والحائزة على 9 بطولات جراند سلام لاعبة التنس الجزائرية بالبطلة في تعليقها على موقع التواصل الإجتماعي “إنستجرام” قائلة“إنتي بطلتي”.

وردت إيناس إيبو قائلة:”كنتي دائمًا بطلتي في تلك اللُعبة والآن أصبحتي أكثر من ذلك، شكرًا لكي يا أسطورة، شكرًا جزيلًا فينوس ويليامز”.

الفقر وأفريقيا و لعبة المضرب..للبطولة مثال حى

من مثل تلك القصص نسلتهم أن المعجزات ليس لها حدود، ونستلهم أيضًا أن الفقر يقتل المواهب في القارة السمراء، مواهب كان من المُمكن أن تحيا لو كان هناك دعم وعائد وبديل مادي قوي لهؤلاء الرياضيين الرائعيين.

تلك القصص يوجد مثلها آلاف القصص في القارة الأفريقية والآسيوية أيضًا، ولكن إيناس لم ترضخ لكل هذا، لم ترضخ لضعف الإمكانيات ونظرة البعض لتلك الرياضة وثقافة الرفض والتقبل، لم ترضخ للفقر الذي عانى منهُ أهلها، بطلة عربية كبيرة ستكون بكُل إمتياز.

الارتقاء باللعبة في أفريقيا.. المحلل والمعلق الرياضي محمد عفيفي يرد

محمد عفيفي المحلل والمعلق الرياضي
محمد عفيفي المحلل والمعلق الرياضي

طرحت العديد من الأسئلة على المحلل الرياضي المتخصص بكُرة المضرب والمعلق الرياضي محمد عفيفي أيضًا حول إيناس إيبو وتأثير المال بالقارة السمراء وأخيرًا كيفية الارتقاء باللعبة في القارة السمراء والوطن العربي.

“المال مؤثر في لعبة التنس ككل، هى من أغني الرياضات التي تتطلب عامل مادي مناسب خاصة أنها تعتمد على التنقل بين الدول وبعضها البعض” هكذا كان تعليق المحلل الرياضي والمتخصص بكرة المضرب محمد عفيفي حول تأثير المال في كُرة القدم بالقارة السمراء.

وأردف:”لعبة التنس أسعار أدواتها كبيرة التكلفة، ولا يوجد ملاعب كثيرة خاصة بالتنس في القارة الأفريقية، عدم وجود شركات راعية كذلك يؤثر بشكل كبيرة في القارة السمراء والوطن العربي ككل على عكس اللاعبين الكبار مثل نوفاك دجوكوفيتش وروجير فيدرير ورافا نادل وغيرهم والمال داخل وخارج قارة أفريقيا مطلوبة لتطوير اللعبة واللاعبات واللاعبين”.

وأكمل:”يجب على اللاعبين التنقل، أهم نُقطة لتطوير لاعبات ولاعبي التنس هى المشاركة في البطولات الخارجية، شاهدنا المصري محمد صفوت في بطولة أُستراليا المفتوحة للتنس لأول مرة، يحب تدعيم اللاعبين من الرُعاة ولكن لاعبين مثل محمد صفوت يُدعم في بطولة والثانية لا يُدعم”.

وأضاف:”من دون الدعم المادي من قبل نادي للاعب مثل محمد صفوت أو عائلتة والفوز ببطولات لم يكن ليشارك في بطولة بحجم أستراليا المفتوحة للتنس، يجب على اللاعبين أيضًا المشاركة في الأكادميات الكُبرى العالمية”.

وأوضح بالنسبة لنقطة الأكاديميات قائلًا:”إذا لم تجد راعي خاص بك كلاعب أو لاعبة لكرة التنس من الصعب المشاركة في تلك الأكاديميات بأمريكا وغيرها ووجود دعم مادي قوي من طرف العائلة أو النادي أو الراعي”.

وبخصوص الارتقاء بكرة المضرب في أفريقيا والوطن العربي صرح قائلًا:”يجب تواجد دعم ومستثمرين، مثل التطوير الذي يحدث بمصر الآن في ألعاب مثل  رمي الرمح والسلاح، يجب بدأ عمل بطولات قوية ووجود أراضي ترابية وصلبة وغشبية”.

وأكمل:”يجب تنظيم بطولات محترفين، حتى نستطيع  انتقاء العناصر القوية والبارزة التي نستطيع من خلالها الخروج خارج القارة، لكي نرتقي برياضة التنس في القارة الأفريقية هو الاهتمام بالقاعدة، الناشئين والناشئان في سن صغيرة منذ سن 10 سنوات وحتى 17 عامًا”.

وأضاف:”يجب وجود تعاون مشترك بين المستثمرين بالقارة السمراء والأكادميات بالخارح في أمريكا وأوروبا حتى نستفيد من هؤلاء اللاعبين ونبدأ نراهم في بطولة الجراند سلام”.

وتطرق الحديث حول إيناس إيبو ومستقبلها في الجزائر وخارج الجزائر فرد قائلًا:”دول شمال أفريقيا تهتم بشكل كبير مثل ألعاب القوى والتنس، ولدى تونس أُنس جابر البطلة التي خرجت خارج تونس منذ فترة كبيرة وتدربت بشكل كبير وكسبت الخبرات حتى وصلت إلى مستواها الحالي”.

أُنس جابر
أُنس جابر

وأضاف:”رد الفعل الإيجابي من رئيس الجزائر ورئيس الوزراء، لم يأتي كفعل، فلولا فيديو إيناس لم يكن يوجد هناك رد فعل كبير، هذا شئ إيجابي أن يوجد اهتمام بإيناس بكُل تأكيد”.

وأكمل:”على مسؤلين الدول العربية الاهتمام بشكل كبير برياضة المضرب، إيناس بطلة عربية جيدة على المستوى الفنية، تأتي إلى مصر كثيرًا، تحتاج إلى اهتمام ورعاية حتى تُحقق حلمها بالفوز ببطولات الجراند سلام مثلمها كتبت، الكيفية في الوصول للهدف هو الوسيلة حتى تصل للغاية، يجب أن تخرج خارج الجزائر وتشارك في بطولات أكثر بأمريكا وأوروبا ووجود دعم مادي كبيرة كبير ورعاية بها واتمنى لها التوفيق”. 

 

تعليقات الفيس بوك