إنتر يعود للوصافة سريعاً بالفوز على نابولي

share on:

أنتهت مباراة إنتر ميلان و نابولي بفوز كتيبة المدرب أنطونيو كونتي بهدفين للاشئ، في المباراة التي أقيمت على ملعب “جوسيبي مياتزا” في الجولة ال ٣٧ من عمر الدوري الإيطالي ليعود النيراتزوري للمركز الثاني سريعاً بفارق نقطة عن أتلانتا.

 

اختار المدرب أنطونيو كونتي بدء المباراة بتشكيل مكون من:

سمير هاندانوفيتش – اليساندرو باستوني – ستيفان دي فري – دانيلو دي أمبروزيو – انتونيو كاندريفا – نيكولو باريلا – مارسيلو بروزوفيتش – بورخا فاليرو – كريستيانو بيراجي – اليكسيس سانشيز – روميلو لوكاكو.

 

و على الجانب الآخر اختار المدرب جينارو جاتوزو تشكيل مكون من :

أليكس ميريت – السيد هساي – نيكولا ماكسيموفيش – كاليدو كوليبالي – ماريو روي – بيوتر زيلينسكي – دييغو ديم – إليف إلماس – ماتيو بوليتانو – اركاديوز ميليك – لورنزو إنسيني.

 

بدأ إنتر المباراة بضغط عالي على فريق نابولي لتسجيل الهدف الأول وهو ما تحقق له في الدقيقة ١١ عن طريق المدافع دانيلو دي أمبروزيو بعد عرضية أرضية من داخل منطقة الجزاء من الظهير الأيسر كريستيانو بيراجي سددها دي أمبروزيو عكس اتجاه الحارس لتعلن عن هدف التقدم لإنتر، بعد الهدف عاد إنتر إلى مناطقه و اعتمد على الهجمات المرتدة عن طريق سانشيز و لوكاكو و ترك الاستحواذ لفريق نابولي الذي هدد مرمى سمير هاندانوفيتش في أكثر من مناسبة كان أخطرها تسديدة بيوتر زيلينسكي التي اصطدمت في لورنزو إنسيني و غيرت مسارها و كادت تغالط الحارس و لكن خرجت بجانب القائم بسنتيمترات لينتهي الشوط الأول بتقدم إنتر بهدف مقابل لاشيء لنابولي.

لم يختلف الوضع كثيرا في بداية الشوط الثاني عن نهاية الشوط الأول حيث حاول نابولي جاهدا تسجيل هدف التعادل و لكن دون جدوى، و سرعان ما عاد إنتر للسيطرة على مجريات اللعب بفضل تبديلات كونتي التي أثمرت عن الهدف الثاني لإنتر في الدقيقة ٧٤ عن طريق البديل لاوتارو مارتينيز من تسديدة رائعة من خارج منطقة الجزاء، بعدها حاول لاعبي إنتر تسجيل المزيد من الأهداف ولكن لم يستطع لاعبي الفريق الاستفادة من الفرص المتاحة لينتهي اللقاء بفوز إنتر على نابولي بهدفين للاشئ و يرفع رصيده للنقطة ٧٩ في المركز الثاني بفارق نقطة واحدة عن أتالانتا قبل اللقاء المرتقب بينهم الأسبوع المقبل.

 

تعليقات الفيس بوك