أنسو فاتي يتفوق على ڤينيسيوس چونيور : أهداف أكثر في عدد دقائق أقل

share on:

أحرز اللاعب أنسو فاتي الهدف الرابع أمس لصالح برشلونة أمام فريق فياريال، والذي كان الهدف ال 9000 في تاريخ النادي الكتالوني.

الهدف الذي أصبح الهدف السابع لأنسو فاتي هذا الموسم، مؤكدًا أن الجناح الشاب أصبح بالفعل أحد الأعمدة الأساسية للفريق ومازال لديه الكثير ليقدمه.

لعب فاتي 1138 دقيقة في 29 مباراة مع الفريق الأول لنادي برشلونة في جميع المسابقات.. أحرز 6 أهداف في الليجا و هدف في بطولة دوري أبطال أوروبا، وقدم أيضًا أسيست للاعب الشاب دي يونج في مباراة الفريق أمام فالنسيا..هذه الأرقام جعلته يتفوق على الشاب فينيسيوس چونيور لاعب ريال مدريد.

الجدير بالذكر ان فينيسيوس لعب 1679 دقيقة في 35 مباراة مع الفريق الأول للنادي الملكي بواقع 500 دقيقة أكثر من فاتي، ولكن فينيسيوس بالكاد سجل 5 أهداف فقط وصنع أربعة تحت قيادة الفرنسي زين الدين زيدان.

كلًا من فاتي الذي يبلغ 17 عامًا ، وفينيسيوس چونيور والذي سيكمل 20 عامًا خلال أيام قليلة، سيكون لديهما مستقبل مُبهر.. ولكن كما ظهر لنا هذا الموسم فاللاعب الكتالوني ظهر بشكل واضح جدًا على الساحة التهديفية أكثر من البرازيلي الشاب.

الوقت سيخبرنا من سيكون صاحب المسيرة الأفضل، ولكن فاتي يتطور بشكل قوي وسريع بالفعل ويتفوق بشكل واضح على ڤينيسيوس.

تعليقات الفيس بوك