أتلتيك بيلباو يحقق لقبه الثالث من كأس السوبر الإسباني بفوز مثير علي برشلونة

share on:

تمكن أتلتيك بلباو من تحقيق لقب كأس السوبر الإسباني بعد الفوز علي برشلونة في مباراة مارثونية بنتيجة ٣/٢ بعد استمرار اللقاء لأشواط إضافية.

انتهت المباراة في وقتها الأصلي بتعادل الفريقين بهدفين لكل فريق ليخطف أتلتيك بلباو هدف الفوز في الشوط الإضافي الأول.

الشوط الأول لم يحمل أي خطورة تُذكر من جانب الفريقين إلا في تسديدة كابا المدافع الأيمن لبيلباو وأيضًا تسديدة للأرجنتيني ميسي لاعب برشلونة.

ظهرت الإثارة الحقيقية في آخر خمس دقائق الشوط الأول فتقدم للكبير الكتالوني أنطوان جريزمان بعد متابعة تسديدة زميله ميسي التي ارتدت من دفاعات أتلتيك بلباو ليسكنها بنجاح في شباك أوناي سيمون في الدقيقة ٤٠.

لم يتأخر بلباو ليعادل النتيجة فتمكن من ذلك في الدقيقة ٤٢ عبر متوسط ميدانه أوسكار دي ماركوس بعد استغلاله عرضية المهاجم ويليامز في ظهر المدافع الأيسر لبرشلونة جوردي ألبا.

ظهر أتليتك بلباو بشكل أفضل في الشوط الثاني وكان قريب من إضافة الهدف الثاني من خلال تسديدة ويليامز ولكنها مرت بجوار القائم.

أضاف راؤول جارسيا الهدف الثاني لبيلباو في الدقيقة ٥٧ ولكن تم إلغائه بعد الرجوع لتقنية الڤيديو.

ظهر الفرنسي جريزمان مجددًا وأضاف الهدف الثاني لبرشلونة بعدما استقبل عرضية أرضية مميزة من جوردي ألبا في الدقيقة ٧٧.

كاد الهولندي دي يونج يؤمن النتيجة لصالح الكتيبة الكتالونية ولكن ذاد الحارس سيمون عن مرماه بنجاح.

دفع المدرب مارسيلينو بالعديد من التغييرات في نهاية الشوط الثاني من أجل إدراك التعادل وتمكن من ذلك عبر البديل أسير فيلاليبري في الدقيقة الآخيرة من عمر المباراة لتذهب المباراة للأشواط الإضافية.

فاجأ المهاجم المميز إينياكي ويليامز دفاعات برشلونة بتسجيله هدف غاية في الروعة في الدقيقة الرابعة من الشوط الإضافي الأول.

ويليامز مهاجم أتليتك بيلباو يحتفل بهدفه الرائع في مرمي برشلونة

كثّف برشلونة من هجماته من أجل العودة في اللقاء وكان قريب للغاية من ذلك ولكن تسديدة جريزمان ذهبت بعيدًا عن مرمي بيلباو.

ولأن المصائب لا تأتي فرادي فطُرد ليونيل ميسي في آخر دقيقة من الشوط الإضافي الثاني بعد ضربه للاعب فيلاليبري بدون كرة وتنتهي المباراة بفوز مثير للكتيبة الباسكية علي فريق المدرب رونالد كومان.

تحصل أتلتيك بيلباو بذلك الفوز علي لقبه الثالث من بطولة كأس السوبر الإسباني بعدما تحصل عليه عامي ١٩٨٤ و ٢٠١٥.

جدير بالذكر أن الفوز ببطولة عام ٢٠١٥ كان أيضًا علي حساب نادي برشلونة بعد فاز الفريق الباسكي بنتيجة ٥/١ بمجموع مباراتي الذهاب والإياب.

يُعد ذلك هو الفوز الثاني للمدرب مارسيلينو ضد برشلونة وكان فوزه الأول عندما كان يتولي إدارة فريق فالنسيا وفاز علي الفريق الكتالوني في المباراة النهائية لكأس ملك إسبانيا بنتيجة ٢/١ موسم   ٢٠١٩/٢٠١٨.

شاهد تلك اللقطة الرائعة من احتفالات أتلتيك بيلباو

تعليقات الفيس بوك